قرار إداري :: الرجاء التنبه ، انه يتم إعتماد المشورات الإعلانية (( لفترة لا تتجاوز 45 يوماً )) ، وذالكم طلب من قبل القائمين على السرفر . نعتذر على هذا الإجراء الهاااام تحذير اداري

نرحب اجمل وارق ترحيب بكافة اعضاء وزوار منتدياتنا الكرام .. اهلا وسهلا كلمة الإدارة


الإهداءات



إضافة رد
#1  
قديم 10-06-2021, 06:42 AM
خادمة الزهراء

نور الولاية غير متواجد حالياً
    Female
اوسمتي
وسام العطاء الفعايات الموالية المميزة الثقافه اداري مشع 
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 24
 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 فترة الأقامة : 4077 يوم
 أخر زيارة : يوم أمس (07:27 AM)
 الإقامة : بلاد الرافدين
 المشاركات : 22,981 [ + ]
 التقييم : 5790
 معدل التقييم : نور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي سورة القارعة، قراءة في البعد الدلالي



بسم الله الرحمن الرحيم



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة







القرآن تفسير القرآن العمل يوم القيامة الانذار
{الْقَارِعَةُ (1) مَا الْقَارِعَةُ (2) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْقَارِعَةُ (3) يَوْمَ يَكُونُ النَّاسُ كَالْفَرَاشِ الْمَبْثُوثِ (4) وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ الْمَنْفُوشِ (5) فَأَمَّا مَنْ ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ (6) فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ (7) وَأَمَّا مَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ (8) فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ (9) وَمَا أَدْرَاكَ مَا هِيَهْ (10) نَارٌ حَامِيَةٌ (11)}.
قبل الحديث عن الأبعاد الدلالية لسورة القارعة، لا بدَّ من التأصيل لبعض ألفاظ الآية.
(القارعة) في اللغة هي: الضرب بشدَّة واعتماد، نحو: (قَرَعَ البابَ)، أي: ضربها بشدَّة، وسُمِّيت الحادثة العظيمة من حوادث الدهر بالقارعة أيضا، قال تعالى: (وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُمْ بِمَا صَنَعُوا قَارِعَةٌ). أمّا (الفراش المبثوث)، فهو الحيوان الذي يتهافت في النار، وسمّي بذلك؛ لتفرّشه وانتشاره، وقال بعضهم: هو الجراد الذي ينفرش، ويركب بعضه بعضا، وهم غوغاء الجراد، وهذا حال الناس يوم القيامة، قال تعالى: (وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ).
وسمّي يوم القيامة بالقارعة؛ لأنّه يوم التضارب والتداق، إذ يتضارب الكون ويضطرب، بقرع الأنجم، والكواكب ببعضها، لحدِّ الانتشار، قال تعالى: (إِذَا السَّماءُ انْفَطَرَتْ، وَإِذَا الْكَواكِبُ انْتَثَرَتْ، وَإِذَا الْبِحارُ فُجِّرَتْ، وَإِذَا الْقُبُورُ بُعْثِرَتْ، عَلِمَتْ نَفْسٌ ما قَدَّمَتْ وَأَخَّرَتْ)، ففي يوم القيامة تُقرَع القلوب بالفزع، ويُقرع أعداء الله بالعذاب، وأوّل قرعٍ للخلق، هو الصيحة التي تُميت الجميع، قال تعالى: (وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَنْ فِي السَّماواتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ إِلَّا مَنْ شاءَ اللَّهُ).
ونلحظ أنَّ يوم القيامة سُمّي أيضا بـ(الحاقة)، التي تعني :الساعة الواجبة الوقوع، الثابتة المجيء، والملفت للنظر أنَّ سورة القارعة جاءت على طريقة سورة الحاقة، قال تعالى: (الْحَاقَّةُ، مَا الْحَاقَّةُ، وَما أَدْراكَ مَا الْحَاقَّةُ)، على أنَّ سورة القارعة جاءت بعد سورة الحاقّة، وهذا يعني أنَّ القرآن هيّأ الأذهان ليوم لا مفرّ منه، وأنّه واقع لا محال، فترك الناس على رغبة لمعرفة صفات هذا اليوم، فجاء بعدها ذكر القارعة، على أنَّه لم يترك ذلك بعيدا لينساه الناس، فنجد تلميحا من القرآن لهذا اليوم في سورة الحاقة نفسها، إذ قال: (الْحَاقَّةُ، مَا الْحَاقَّةُ، وَما أَدْراكَ مَا الْحَاقَّةُ، كَذَّبَتْ ثَمُودُ وَعادٌ بِالْقارِعَةِ)، فذكر اسم القارعة، لكنَّ القرآن لم يفصِّل القول فيها، إلا في سورة جاءت بعد زمن، ولهذا ذهب المحققون إلى أنَّ (القارعة) أشدُّ من (الحاقّة)؛ لأنَّها نزلت بعدها؛ وأنّ النازل في الوقت المتأخر، لا بدَّ أن يكون المقصود فيه زيادة التنبيه. وقد جاءت لفظة (القارعة) في سورة (الحاقة) في موضع المضمر؛ لتدلَّ على معنى القرع في الحاقّة، وزيادة في وصف شدتها.
ويبدو أنَّ وصف القرآن للناس بالفراش المبثوث، الذي هو غَوْغَاءُ الْجَرَادِ، وَهُوَ مَا يُتَفَرَّشُ، أَيْ: يَبْسُطُ ذِرَاعَيْهِ، وَيَرْكَبُ بَعْضُهُ بَعْضًا، وَقيل هُوَ صغارها، جاء لوصفهم بالكثرة، والانتشار، والضعف، والذلَّة، والتطاير إلى الداعي من كل جانب، كما يتطاير الفراش إلى النار. قال جرير:
إنّ الفرزدقَ ما علمتَ وقومَهُ-----مثلُ الفراشِ غشين نار المصطلى
فقد شبَّه جريرُ الفرزدقَ وقومه بالفراش، في الذل، والجهل، والتطفل على غيرهم، كما يغشى الفراش رأس المصطلى، ويحوم حولها. وربَّما ألقى بنفسه إلى النار، وفي أمثالهم: (أضعف من فراشة، وأذل، وأجهل)، ودليل هذا أنَّ القرآن وصفهم في موضع آخر بالجراد المنتشر، إذ قال: (يَخْرُجُونَ مِنَ الْأَجْدَاثِ كَأَنَّهُمْ جَرَادٌ مُنْتَشِرٌ)، فلا اختلاف بين الوصفين؛ لأنَّ المطلوب هو المعنى، وهو مجيؤهم على كثرة، وتموّج، وتسارع، والعرب تقول في الجيش الكثير المائج بعضه في بعض: جاؤوا كالجراد، ولهذا نجد القرآن استعمل كلمة (الأجداث)، جمع (جَدَث)، وهو القبر، مع هذه الصفة التي وصف بها الناس، وهي خروجهم من القبر، فالجَدَثَة في اللغة، هي صَوْتُ الحافِرِ والخُفِّ، ومَضْغُ اللَّحْمِ، ففيها ضرب شيء على شيء، وهذا ما يحدث في تسارع الناس أثناء خروجهم من القبور، إذ يضربون بأيديهم وأرجلهم الأرض، يحيط بهم الفزع، فيتوجهوا إلى جهات شتّى، أو إلى منازلهم المختلفة، إمّا سعيدة، وإمّا شقيّة. وهذا يدلُّ على أنَّ القرآن أراد حالة الكثرة والتسارع في وصفه الناس بالفراش المبثوث، أو الجراد المنتشر، وهو لا يمنع، من أنَّ اللفظين، قد جاءا مختلفين؛ ليناسبا حالة السورتين اللتين ذُكِرا فيهما.
وذُكِر أيضا حال الجبال يوم تقع القارعة، إذ تصبح كالعهن المنفوش، أي: كالصوف ذي الألوان المختلفة، المفكوك بعضه عن بعض، وهذا يتلاءم مع هول ذلك اليوم، إذ نجد أنَّ القرآن أعطى الجبال ميزة القوة، والصلابة، وقد ذكر ذلك في أكثر من موضع، قال تعالى: (وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفاءَ مِنْ بَعْدِ عادٍ وَبَوَّأَكُمْ فِي الْأَرْضِ تَتَّخِذُونَ مِنْ سُهُولِها قُصُوراً وَتَنْحِتُونَ الْجِبالَ بُيُوتاً)، (وَكانُوا يَنْحِتُونَ مِنَ الْجِبالِ بُيُوتاً آمِنِينَ)، (وَلا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحاً إِنَّكَ لَنْ تَخْرِقَ الْأَرْضَ وَلَنْ تَبْلُغَ الْجِبالَ طُولاً)، (وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبالَ وَتَرَى الْأَرْضَ بارِزَةً وَحَشَرْناهُمْ فَلَمْ نُغادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً).
هذه الآيات وغيرها، تدلُّ على أنَّ الجبال وُصِفت بالقوّة والصلابة في القرآن، هذه القوّة وهذه الصلابة ستصبح يوما ما، - بقوة الله وعظمته- كالصوف في هوانه وضعفه؛ لهول ذلك اليوم الموعود، فلنا أن نتصور حال الدنيا التي أصبحت بها الجبال بهذا الشكل من الهوان، وهو أيضا رمز لقدرة الله سبحانه، وعظمته، ولأجل هذا تكرر الفعل (يكون) في الآيتين، (يَوْمَ يَكُونُ النَّاسُ كَالْفَرَاشِ الْمَبْثُوثِ وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ الْمَنْفُوشِ)، فهذا التكرار له ما له في هذا المقام، إذ هو أبلغ في التحذير، والإنذار، والتبليغ.
وممّا ذكرته الآية الكريمة أيضا كلمة (الموازين)، إذ الملحظ أنَّها جاءت جمعا، لا مفردا، فلم يقل: ومن ثقُل ميزانه، والمتعارف عليه أنَّ لك شيء ميزان واحد، والمناسب أن يكون للأعمال ميزان واحد، فَلِمَ جاءت جمعا؟
الجواب على هذا يكون من وجهين:
-الأوّل: أن يكون المقصود هو الموزون، وليس الميزان، أي الموزون من الطاعات، والمعاصي، وهي كثيرة، وليست شكلا واحدًا.
-الآخر: لعل القصد أنَّ يكون لكل عمل ميزان خاص به، سواء أكان العمل صالحا أم طالحا، فللصلاة ميزانها، وللصوم ميزانه، وهكذا. والواضح أنَّه أطلق الثقل للميزان تجوِّزا، فالمناسب هو أن ينسب إلى ما في الميزان، أو إلى الكفَّة، وقد أظهر تلك العلاقة، كعلاقة الظرف بالمظروف. أو لعل المطلوب هو الكفّة، فأطلق على الكلِّ باسم الجزء.
ويلحظ أيضا أنَّ القرآن لم يجعل وقوع الرضا في المستقبل، فلم يقل: فسوف يكون في عيشة راضية، أو سيكون في عيشة راضية. ومردّ هذا إلى أنّه يريد أن يجعله من قبيل الواقع الحاصل؛ وسبب هذا أنَّ الإنسان المؤمن يحصل له الرضا في الحياة الدنيا، حين يشتد إيمانه بالله سبحانه، فهو يشعر أنَّه في نعمة من الله، راضٍ بقضاء الله، مطمئنٌّ له، فلا يشعر فيها بضيق ممَّا أصابه، فالإيمان بالله، والتقريب إليه، يدفع إلى الطمأنينة والسلام.
والحقيقة أنَّ القرآن الكريم كثير ما يذكر حوادث على سبيل التحقيق، والاختصار، فيوردها وكأنّها تحققت، ومن هذا قوله تعالى: (اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ)، والواضح أنَّ الساعة لم تقترب، وأنَّ القمر لم ينشق بعد، لكنَّ القرآن ذكرها بهذه الصور؛ ليؤكد أنَّها متحققة، وأنَّها واقعة لا محالة، وهذا ما جاء في (العيشة الراضية) للمؤمنين، إذ اختصر التعبير؛ لوضوح فوزهم، وأنّهم داخلوها، ولا شكَّ في ذلك.
ويدلُّ قوله تعالى: (وَأَمَّا مَنْ خَفَّتْ مَوازِينُهُ فَأُمُّهُ هاوِيَةٌ)، أنَّ للكافرين أو المشركين أعمالا جيدة أيضا، لكنّ القرآن وصفها بالخفيفة، أي: لا قيمة لها؛ لأنَّ الأعمال في الدنيا إذا لم يطلب بها وجه الله، فلا وزن لها، على أنَّ الله يوفي العاملين بها أجورهم عليها في الحياة الدنيا، فلا يُظلم عنده أحد، وليس لهم في الآخرة من شيء، إلا ما وعد الله به الضالّين، قال تعالى: (مَنْ كانَ يُرِيدُ الْحَياةَ الدُّنْيا وَزِينَتَها نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمالَهُمْ فِيها وَهُمْ فِيها لا يُبْخَسُونَ، أُولئِكَ الَّذِينَ لَيْسَ لَهُمْ فِي الْآخِرَةِ إِلاَّ النَّارُ وَحَبِطَ مَا صَنَعُوا فِيها وَباطِلٌ مَا كانُوا يَعْمَلُونَ).
وقد وصف الله سبحانه جهنم بـ(الأم)، وهذا الوصف زيادة من التأكيد على مصير أهل النار، فهي ملجأهم، ومستقرُّهم، يعودون لها كما يعود الولد الصغير إلى أمّه، إذا ما أراد الأمان والاستقرار، فلا استقرار لهم، ولا أمان، إلا في نار وصفها الله بالحامية؛ تمييزا لها عن نار الدنيا، وكأنَّ حرارتها أشدُّ منها، وأعظم.
وخلاصة ما جاء بالسورة، أنَّها جاءت إنذارا وتبشيرا بالقيامة، لكنَّ الإنذار هو الغالب عليها، فهي تذكر الإنسان بالقارعة الكبرى، وهي يوم القيامة، وتحفّزه للاستعداد لها، بتكثير الأعمال الصالحة، لكي يثقل عنده ميزان الحق، فتخف عنه قرعة يوم القيامة، ليصبح في عيشة راضية.
* الدكتور كاظم عجيل الجبوري،شبكة النبا المعلوماتية



 توقيع : نور الولاية






وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ

فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ



رد مع اقتباس
قديم 10-06-2021, 09:59 AM   #2

صاجب الموقع


الصورة الرمزية عاشــق الأبرآآآر
عاشــق الأبرآآآر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 19-06-2021 (11:08 PM)
 المشاركات : 19,614 [ + ]
 التقييم :  2353
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Maroon
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


أحســـــنتم وبورك لـــــكم
تشكــــــراتي لكم على هــذا الانتقاء العــــــطر
لا عُدِمــــنا عَطــــائكم المتواصــــلْ
نترقــــب جــــديدكم بشـــوق
موفقيــــــن


 
 توقيع : عاشــق الأبرآآآر

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 10-06-2021, 11:15 AM   #3



الصورة الرمزية الجفراوي الموالي
الجفراوي الموالي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (01:00 AM)
 المشاركات : 10,097 [ + ]
 التقييم :  764
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


سلم الباري تلكم الايادي المعطاء
طرح قيم وقراءة نيرة
جهد وأداء راقي

احترام وتقدير


 
 توقيع : الجفراوي الموالي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 11-06-2021, 01:59 PM   #4


الصورة الرمزية بنت العراق
بنت العراق غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 17-06-2021 (12:29 PM)
 المشاركات : 8,955 [ + ]
 التقييم :  590
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Brown
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَأَهْلُ بَيّتِهِ اَلْأَطَهَارَ

بارك الله بكم على الاطروحة القيمة والمميزة
وفي انتظار جديدكم الأروع والمميز
لكم مني أجمل التحايا وال تقدير
وكل التوفيق لكِ يا رب


 
 توقيع : بنت العراق

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 11-06-2021, 01:59 PM   #5



الصورة الرمزية جمانه
جمانه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 02-06-2021 (03:19 PM)
 المشاركات : 10,034 [ + ]
 التقييم :  900
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkorange
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
 توقيع : جمانه

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 12-06-2021, 12:41 PM   #6
عضو شرف


الصورة الرمزية بنت الهدى
بنت الهدى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 17-06-2021 (06:25 PM)
 المشاركات : 7,974 [ + ]
 التقييم :  640
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


الصلواتٌ والسَّلام على نبي الهدى
وعلى آله الطيبين الخيرين
اثابكم الله على هذا التنوير
تحياتي


 
 توقيع : بنت الهدى

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

...يا مُحمد لولاك لما خلقت الأكوان ... ولولا علي لما خلقتك...
... ولولا فاطمة لما خلقتكما ...نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
يا رب الزهراء بحق الزهراء اشف صدر الزهراء
..... بظهور الحجة ...
... يا لثـــــــــارات الــــــزهـــــراء ...







رد مع اقتباس
قديم 13-06-2021, 12:41 PM   #7

خادمة البتول


الصورة الرمزية **دموووع**
**دموووع** غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 13-06-2021 (04:29 AM)
 المشاركات : 20,377 [ + ]
 التقييم :  2540
 الجنس ~
Female
 SMS ~
ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد
لوني المفضل : Darkslategray
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم



اللهم صل على محمد وااال محمد
يعطيكم العاااافيه

على هـ الموضوع الرائع
سلمكم الله ورعاكم
موفقين إن شاء الله

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة وتحيااتي لكم نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
 توقيع : **دموووع**

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 13-06-2021, 12:41 PM   #8
مشرف
مشـــرف قســم


الصورة الرمزية أبو إياد
أبو إياد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 17-06-2021 (11:26 PM)
 المشاركات : 8,452 [ + ]
 التقييم :  862
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


أَشَّكٌرَّكٌمْ تَمَّامْ اَلْشُّكٌرَّ عَلَىٰ هَـٰذَا اَلْمَوّضُوَعَ اَلْنْيَّرَ
وَأُثّنْيّ عَلَىٰ هَـٰذّا اَلْتَّوَاصِلّ اَلْرَّاقِيّ وَاَلْمُمَيَّزَ
جَعَلَ الله ثَوَابَ مَا قَدَمْتُّمْ لَكٌمْ وَلِـ أَبَوَيِّكٌمْ

تَحَيَّتِي وَ احَتِرَّآمِي لَكٌمْ


 
 توقيع : أبو إياد

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
عشقت ماما وعشقي لها سرمدي
كلما تنهدت لاح لي طيـنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةـفها
وذكرتها بما هـنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةـو حـقٌ لــها


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




Loading...

أقسام المنتدى

¤©§][§©¤][ منتــدى السيــاحة والصــور ][¤©§][§©¤ @ المنتــدى العـــام @ ¤©§][§©¤][الزهــراء ~ الأقســام الإســلامية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى القــرآن الكــريم @ المنتدى الإسلامي العام @ منتــدى السَيّـــدة فـاطمــة الزهــراء (عَليْها السّلام) @ منتــدى الإمــام القائمُ المنتظر (عجل الله فرجه) @ منتــدى عاشـــوراء الحســـين عَليْهِ السَـلّام @ منتدى العلماء والمراجع الاعلام @ منتــدى المناســبات العــام @ منتــدى مدرســة أهل البيت (عَلَيْهُمْ السَّلَامَ) @ منتــدى مجــلة الزهرا الثقــافية @ منتــدى الحــوار العــام ( المنبر الحر ) @ منتدى المسابقات الولائيه والعامه @ منتــدى الاخبــار والســياسة العامــة @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الأدبية والأقلام الواعدة ][¤©§][§©¤ @ قســم الخــاطرة والقــصة والطرائف المــعبرة @ ¤©§][§©¤][ منتــدى الصوتيــات والمرئيــات ][¤©§][§©¤ @ ¤©§][§©¤][ المنتديات المنوعة ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الترفيهي والمســابقات @ منتــدى الألعاب و التسلية @ منتــدى كرسي الاعتراف @ منتــدى الرياضــة العــام @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الثقافية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الطـلبة واللـغات @ منتــدى العــلوم والمعـرفة @ Gnaat English Forums @ منتــدى المكتبة الإسـلامية والعــامة @ منتــدى الســياحة والســفر @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الفنية والتقنية ][¤©§][§©¤ @ منتدى الكمبيوتر والإنترنت @ منتدى التقنيه و التطوير @ منتدى المسنجر والتصميم والجرافيك والفوتوشوب @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الإدارية الخاصة][¤©§][§©¤ @ فرع أرشيفي @ منتدى الاقتراحات والشكاوي @ منتدى التجارب للمشرفين @ منتدى الادارة والمشرفين @ قســم أفــراح أهــل البيــت (عليْهم السَلآم) @ قسم أحــزان أهــل البيــت (عليْهم السلآم), @ منتــدى الصــور الإسلاميـــة والولائيــــة @ منتــدى شهــر رمضــان المبـــارك @ ¤©§][§©¤][ المنتــديات الاجتماعــية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الأســرة @ منتــدى المــرأة (حواء) الخــاص @ منتــدى الطــفل زهـرة الحيـاة الـدنيا @ منتــدى الطــــب العـــام الحــديث @ منتدى الديكور والاثاث المنزلي @ منتــدى ~ الأكــلات الشــعبية العامــــة @ منتــدى الصور العامــــة @ منتــدى الشــعر الفصيــح @ منتــدى الرجــل (آدم) الخــاص @ منتــدى الإمَــامْ عَلِيّ ابنْ أبي طَــالِب (عَلِيْـهِ الْسّلامْ) @ غرفة الادارة الخاصة @ منتدى المواضيع المكررة @ منتــدى الاســتضافة @ منتدى الارشيف @ ¤©§©¤{ منتـدى الدعـــاية والإعــلان }¤©§©¤ @ منتـدى الرسـول الأعـظم (صلَّ الله عليه وآله وسلم) @ منتــدى الإمــام الحسـن المجـتبى (عَلَيْهِ السَلّامْ) @ منتــدى الإمــام الحســين الشهيــد (عَليْهِ السَـلّام) @ منتـــدى الأئمة:: السجاد ، الباقر ، والصادق ( عليهم السلام ) @ منتــدى الأئمة:: الكاظم ، الرضا ، والجواد (عَليْــهِم السّلامْ) @ منتــدى الأئمة:: الهادي ، والعسكري (عَليْــهِما السَلّام) @ منتــدى الذريــة الزاكيــة لآلِ البيــت سلام الله عليهم @ ¤©§][§©¤][ منتــديات ألِ الْعصمَـــة صَلَواتُ الله وَسَلّامِهُ عَلَيّهمْ][¤©§][§©¤ @ ¤©§][§©¤][ منتــديات أعــلام الــورى عليهم السلام][¤©§][§©¤ @ منتـــدى الأدعيــة و الــزيارات والأذكــار اليــومية @ الأوراد الخـاصة بالشهــر الفضـــيل @ أعــمال ليالــي القــدر @ أهـل البيـت (عليّهمٌ السَّلامْ) في رمضان @ منتــدى لوازم حــواء مكياج و إكسسوارات @ ¤©§©¤{ المنتديات الموسمية }¤©§©¤ @ مــنبر عاشـــوراء الحســـين @ قسم مناسبة الأربعيـــن ـ 20 من صفر @ منتـــدى شهـــر ذو الـحــجة @ منتــدى أخبــــار الأعضـــاء من تراحيب وتهنئات و تعازي @ قســم خــــاص للإعــلان والدعــاية والتسويق @ منتــــدى المنـــاسبـــات العــــأمة @ أفراح ومواليـــد أهل البيت (عَلْيُهْم السَلّام) @ أحزان ومآتم آل البيت صلوات الله وسلامه عليهم @ الفقــه الإسلامي - أحكــام ومسائــل @ ثقافـــة الشريعــــة الإسلامــــية @ الشيــــطان والأنســـــان @ شـهر رجـب أعمـال و مناسـبات @ ¤©§][§©¤][ الزهــراء /قســم الصحــة الطــــب العـــام ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الطــب البــديل والعــلاج الشعبـــي @ مما ورد عن آل العــصمة حول الطــب @ ¤©§][§©¤][ الزهــراء / قســم المـــائدة ~ المطبــخ ][¤©§][§©¤ @ منتــدى ~ المعجنــات والحلــويات @ منتــدى‎ إكسـسووارات ‎‏الأطفـــآآآل @ قســم أعــلام أنــآآآرة سمـــاء الطفــوف @ منتــدى المــجتمع و العــلاقات العامـة @ منتـــدى الـــرياضة المحليــة و الخــليجية @ ¤©§][§©¤][ المنتــديات العــــامة ][¤©§][§©¤ @ ¤©§][§©¤][ منتــدى المناســبات الولائيــة][¤©§][§©¤ @ فــرع خــاص للعتــرة الطــاهرة @ منتــدى الصــورة المــعبرة @ منتـدى شخصيات عاصرت النبي الأكرم والأئمة (صَلىواتٌ اللهُ وسلامه عَلَيْهِم) @ شهر شـعبان أعمــال و مناسـبات @ منتــدى ســفرة رمضان @ نشــر عشــوائي @ ¤©§][§©¤][ منتـدى عالم الطبيعة][¤©§][§©¤ @ منتــدى عـــالم البيئة الطبيعية @ منتدى الصحة العامة للحيونات البرية والبحرية والأشجار @ منتــدي عــالم الحيــوانات البريــة و البحـــرية @ منتدى إكسسوارات عامة للبيئة وعالم الحيوان والطيور والأسماك @ قسم العترة الطاهر @ القسم العلاجي القراني تفسير الاحلام والتفائل والاستخارة @ قسم العلاجات الروحانية @ قسم تفسير الرؤى "-" التفاؤل والاستخارة @ قسم الدروس الروحانية @ قسم الصوتيات والمرئات خاصة بالشيخ @ خـــاص بـ # دورات # التـأهيل المهني @ ¤©§©¤{ منتــدى المناسبات العــامة }¤©§©¤ @ قــسم الخــدمات العــامة @ منتـــدى تفسيـــر المنـــامات والروئ @ قســـم الأبـــراج والطــــوالع @ قســم الأدعية والأذكار العــامة @ قسم التغذية @ قســم الزراعــة البستانية منها وفي المنــزل @ منتـــدى‎ الوبــاء ‎ الدولي @



Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2021 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Support : Bwabanoor.Com
HêĽм √ 3.1 BY:
! ωαнαм ! © 2010