اعضاء منتدانا الكرام يمنع كتابة اي موضوع خارج القسم المخصص له وخلافه سيتم حذف الموضوع وحضر العضو الذي لايلتزم بشروط المنتدى تحذير اداري

نرحب اجمل وارق ترحيب بكافة اعضاء وزوار منتدياتنا الكرام .. اهلا وسهلا كلمة الإدارة


الإهداءات



إضافة رد
#1  
قديم 28-06-2017, 02:47 PM

الشيخ عباس محمد غير متواجد حالياً
    Male
لوني المفضل Blueviolet
 رقم العضوية : 1076
 تاريخ التسجيل : Apr 2015
 فترة الأقامة : 1270 يوم
 أخر زيارة : 17-03-2018 (11:51 PM)
 العمر : 41
 المشاركات : 1,171 [ + ]
 التقييم : 467
 معدل التقييم : الشيخ عباس محمد is a glorious beacon of lightالشيخ عباس محمد is a glorious beacon of lightالشيخ عباس محمد is a glorious beacon of lightالشيخ عباس محمد is a glorious beacon of lightالشيخ عباس محمد is a glorious beacon of light
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي التجسيم/ شبهات وردود



بسم الله الرحمن الرحيم


شبهات وردود

كيف نسخر من المخالفين لروايتهم بأن إلههم على عرش يحمله ديك وأسد وثور.. بينما نروي نحن الرواية ذاتها؟

(

السؤال :
بالصدفة وأنا أقرأ كتاب من لا يحضره الفقيه في الصفحة 219 من الجزء الأول
إذ وقع نظري على هذه الرواية والتي لم يذكر سندها....
أن حملة العرش اليوم أربعة: واحد منهم على صورة الديك يسترزق الله عز وجل للطير، وواحد على صورة الأسد يسترزق الله تعالى للسباع وواحد على صورة الثور يسترزق الله تعالى للبهائم ، وواحد منهم على صورة بني آدم يسترزق الله تعالى لولد آدم نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ، فإذا كان يوم القيامة صاروا ثمانية ، قال الله عز وجل: ( ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية) (الحاقة آية 17)
فما قولكم في هذه الرواية ،، فبالتأكيد سيحتج المخالفون بها علينا بها لو سخرنا من إلاههم الذي جسموه







الجواب :
نظير هذه الرواية قد ذكر الصدوق (عليه الرضوان) سندها في كتاب الخصال، وهي عن ابن الوليد عن الصفار مرسلا عن الصادق نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة: ”إن حملة العرش ثمانية، أحدهم على صورة ابن آدم يسترزق الله لولد آدم، والثاني على صورة الديك يسترزق الله للطير، والثالث على صورة الأسد يسترزق الله للسباع، والرابع على صورة الثور يسترزق الله للبهائم، ونكّس الثور رأسه منذ عبد بنو إسرائيل العجل، فإذا كان يوم القيامة صاروا ثمانية“. (الخصال للصدوق ص407).
والفرق بين هذه الرواية وبين ما رواه المخالفون شاسع، فإن هذه الرواية لا تنصّ على أن الله تعالى قد شوهد على هذا العرش الذي تحمله هذه الملائكة بهذه الصور، وإنما تشير إلى حملة العرش من الملائكة فحسب، وهو أمر ثابت في القرآن الحكيم، وقد سبق أن تعرّضنا له في بعض المحاضرات فقلنا أن العرش مخلوق من مخلوقات الله تعالى، وتحمله ملائكة تتصرّف في الكون بأمره سبحانه، وهم هؤلاء الملائكة نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة الذين يتشكّلون بهذه الصور، مع أنّا نحمل هذا التشكّل على الرمزية لا الماهية الحقيقية. ثم إن للعرش وجها آخر هو وجه العلم، وهذا يحمله ثمانية هم نوح وإبراهيم وموسى وعيسى نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة من المتقدّمين، ومحمد وعلي والحسن والحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة من المتأخرين.
أما رواية المخالفين فتنصّ على أن الله تعالى قد شوهد جالسا على كرسي من ذهب تحمله هذه الملائكة بهذه الصور الأربع! وهنا مكمن الإشكال والطعن، فإنه يستلزم تجسيم الذات الإلهية الذي هو كفر وإلحاد، فقد رووا عن عبد الله بن أبي سلمة: ”أن عبد الله بن عمر بن الخطاب بعث إلى عبد الله بن العباس يسأله: هل رأى محمد نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ربّه؟ فأرسل إليه عبد الله بن العباس أن: نعم! فردّ عليه عبد الله بن عمر رسوله أن: كيف رآه؟ قال: فأرسل إنه رآه في روضة خضراء دونه فراش من ذهب على كرسي من ذهب يحمله أربعة من الملائكة، ملك في صورة رجل، وملك في صورة ثور، وملك في صورة نسر، وملك في صورة أسد“! (كتاب التوحيد لمحمد بن اسحق بن خزيمة ص189).
فلاحظ الفرق في قوله: ”إنه رآه“! فهم يثبتون رؤية النبي (صلى الله عليه وآله) لله تبارك وتعالى على كرسي من ذهب يحمله أربعة من الملائكة بهذه الصور، أما روايتنا فلا تذكر رؤية الله تعالى ولا تصف جلوسه على كرسي من ذهب دونه فراش من ذهب في روضة خضراء! وإنما تصف خلقا من مخلوقات الله تعالى وهو العرش ليس إلا، فلا إشكال يتوجّه إلينا.


أليس معنى قول الشيعة أن الله في كل مكان يقتضي أن يكون (جل وعلا) تحت أقدامنا أيضا والعياذ بالله؟

)

السؤال :
ما هو الرد على الوهّابيّة الحمقى الذين يحاولون إثبات عقيدتهم في التجسيم بشيئين أساسيين:-
1- معنى قول الشيعة أنّ الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة في كل مكان أنّ الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة في الحمّام و تحت أقدامنا؟
2- يستشهدون ببعض الأحاديث في كتبنا التي تشير إلى التجسيمومنها:-
هناك رواية وردت في كتاب الاصول الستة عشر وبالتحديد في اصل زيد النرسي مضمونها نزل الله تعالى عن ذلك علوا كبيرا على جمل افرق...الخ
انا هنا سوف انقل نص الرواية مع المصدر وارجو الاجابة على هذه الشبهة لانها طرحت كثيرا من قبل الوهابية للاحتجاج علينا بان الله يمكن له النزول وذلك ليس بمحال كما يقول الشيعة الاصول الستة عشر اصل النرسي ص54 ( زيد عن عبد الله بن سنان قال سمعت ابا عبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة يقول ان الله ينزل في يوم عرفة في اول الزوال إلى الارض على جمل افرق يصال بفخديه اهل عرفات يمينا وشمالا ولا يزال كذلك حتى إذا كان عند المغرب ونفر الناس وكل الله ملكين بجبال المازمين يناديان عند المضيق الذي رأيت يا رب سلم سلم والرب يصعد إلى السماء ويقول نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة امين امين يا رب العالمين فلذلك لاتكاد ترى صريعا ولاكسيرا)








الجواب :
ج1: هذا جهل منهم فنحن لا نحيّز الله تعالى بمكان أصلا فهو خالق المكان ولا يحويه مكان، فلا يصح أن نقول أنه في الحمام أو في غيره كأن نقول أنه في السماوات، فالله تعالى لا يؤيّن بأين ولا يُشار إليه بجهة.
ج2: أن هذه الرواية غير معتبرة وأصل زيد النرسي لم يثبت أنه سلم من التحريف والدس.


.
السؤال: روايات قيل ان فيها تجسيم

إحتج أحدهم علينا بهذه الروايات و قال أنكم تقولون بالتجسيم
فقلنا له: أن كل الروايات تعرض على القرآن فإن خالفته لا نعترف بها و لكن لا فائدة نرجو منكم الإطلاع على الروايات وإفادتنا بشرحها أو البحث في صحتها من عدمه مع جزيل الشكر
الرويات هي:
جاء في اصل جعفر الحضرمي عن ابي عبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ان الله تبارك وتعالى ينزل في الثلث الباقي من الليل إلى سماء الدنيا فينادى هل من تائب يتوب فاتوب عليه أو هل من مستغفر يستغفر فاغفر له أو هل من داع يدعوني فافك عنه أو هل من مقتور عليه يدعوني فابسط له أو هل من مظلوم يستنصرني فانصره لكن هل ترك الامام للمعطلة والمشبهة مطعن عليه ؟؟ لا ولكنه قال قال السائل: فتقول: أنه ينزل إلى السماء الدنيا؟ قال أبوعبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة: نقول: ذلك لأن الرويات قد صحت به والأخبار, قال السائل: فاذا نزل أليس قد حال عن العرش وحووله عن العرش صفة حدثت, قال أبوعبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ليس ذلك على ما يوجد من المخلوقين الذي تنتقل باختلاف الحال عليه والملالة والسأمة وناقلة ينقله ويحوله من حال الى حال بل هو تبارك وتعالى لا يحدث عليه الحال ولا يجري عليه الحدوث فلا يكون نزوله كنزول المخلوق الذي متى تنحى عن مكان الى مكان خلا منه المكان الأول, ولكنه ينزل إلى السماء الدنيا بغير معاناة ولا حركة فيكون كما هو في السماء السابعة على العرش كذلك هو في السماء الدنيا, إنما يكشف عن عظمته ويرى أولياءه نفسه حيث شاء ويكشف ماشاء من قدرته,ومنظره في القرب والبعد سواء .
روى علي ابن ابراهيم القمي في تفسيره عن أبي عبد الله قال: إذا انتهى الكلام إلى الله فأمسكوا, وتكلموا فيما دون العرش,لا تكلموا فيما فوق العرش, فإن قوما تكلموا فيما فوق العرش فتاهت عقولهم, حتى إن الرجل كان ينادى من بين يديه فيجيب من خلفه, وينادى من خلفه فيجيب من بين يديه .
>وفي المحاسن للبرقي عن محمد بن مسلم, عن أبي جعفر نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة قال: تكلموا فيما دون العرش ولا تكلموا فيما فوق العرش, فإن قوما تكلموا في الله فتاهوا, حتى كان الرجل ينادى من بين يديه فيجيب من خلفه>
وفي كتاب التوحيد للشيخ الصدوق حدثنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رحمه الله قال: حدثنا محمد بن الحسن الصفار, قال: حدثنا أحمد بن محمد بن عيسى, عن الحسن بن علي بن فضال عن ثعلبة بن ميمون, عن الحسن الصيقل, عن محمد بن مسلم, عن أبي جعفر نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة قال: تكلموا في ما دون العرش ولا تكلموا في ما فوق العرش فإن قوما تكلموا في الله عز وجل فتاهو حتى كان الرجل ينادي من بين يديه فيجيب من خلفه وينادي من خلفه فيجيب من بين يديه
وفي الكافي للكليني مُحَمَّدُ بنُ يَحيَى عَن أَحمَدَ بنِ مُحَمَّدٍ عَنِ ابنِ مَحبُوبٍ عَنِ العَلَاءِ بنِ رَزِينٍ عَنِ ابنِ سِنَانٍ عَن أَبِي حَمزَةَ عَن أَبِي جَعفَرٍ ع قَالَ قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ وَ عِزَّتِي وَ جَلَالِي وَ عَظَمَتِي وَ بَهَائِي وَ عُلُوِّ ارتِفَاعِي لَا يُؤثِرُ عَبدٌ مُؤمِنٌ هَوَايَ عَلَى هَوَاهُ فِي شَي‏ءٍ مِن أَمرِ الدُّنيَا إِلَّا جَعَلتُ غِنَاهُ فِي نَفسِهِ وَ هِمَّتَهُ فِي آخِرَتِهِ وَ ضَمَّنتُ السَّمَاوَاتِ وَ الأَرضَ رِزقَهُ وَ كُنتُ لَهُ مِن وَرَاءِ تِجَارَةِ كُلِّ تَاجِر
الجواب:

لقد ثبت بالدليل القطعي أن الله سبحانه وتعالى يستحيل عليه التجسيم, فكل رواية يبدو من ظاهرها ذلك لابد من تأويلها أو رفضها ونحن نشرع في البحث السندي لكل واحدة منها وما يمكن أن يكون تأويلاً لها:
الرواية الأولى: ذكرت الرواية بسند مقطوع عن جابر الجعفي وإذا أردنا قبول الرواية فلابد من فهم معنى الرواية هكذا بأنه (يُنزل) ملائكته فتقرأ بصيغة المبنى للمجهول أو تـُقدر فاعلاً لينزل فنقول يَنزل كلام الله على غرار الآية القرآنية: (( وَجَاءَ رَبُّكَ وَالمَلَكُ صَفّاً صَفّاً )) (الفجر:22) كأنه ليس معنى مجيئه بنفسه بل بأمره.
الرواية الثانية: هذا الجزء ذكر في نسخة من نسخ التوحيد كما ذكر ذلك صاحب البحار وصرح بعدم وجودها في أكثر النسخ ولا هي موجودة في كتاب (الاحتجاج).
ثم إن السند المذكور في التوحيد فيه بعض المجاهيل.
والتأويل الذي يمكن القول به هو أن الإمام وإن قال أن الأخبار قالت بصحّة النزول إلا أنه لا يقصد النزول لله بل نزول أمره أو كما وصف الإمام كيفية النزول بأنه كشف لعظمته وكشف لقدرته دون ان يكون هناك إي تجسيم له سبحانه.
الرواية الثانية والرابعة والخامسة: قال صاحب (البحار) التكلم فيما فوق العرش كناية عن التفكير في كنه ذاته وصفاته تعالى فالمراد إما الفوقية المعنوية أو بناءاً على زعمهم حيث قالوا بالجسم والصورة,ويحتمل على بُعد أن يكون المراد التفكر في الخلا البحث بعد انتهاء الأبعاد وفي الرواية الرابعة والخامسة الحسن بن زيادة الصيقل الذي قيل بجهالته.
الرواية السادسة: ليس فيها ما يدل على التجسيم إلا إن كنت تنظر إلى (علو أرتفاعي) الارتفاع المكاني وهو قطعاً غير مراد بل المقصود العلو المعنوي والرتبي له سبحانه. والرواية صحيحة السند.

السؤال: شرح آيات يستدل بها المجسمة

ما هو التفسير السليم و التوضيح الشافي -الموافق للفطرة و الذي ينفي التجسيم والمحدودية عن الله جل و علا واجب الوجود- للآيتين 16,17 من سورة الملك: (( أَأَمِنتُم مَّن فِي السَّمَاء أَن يَخسِفَ بِكُمُ الأَرضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ *أَم أَمِنتُم مَّن فِي السَّمَاء أَن يُرسِلَ عَلَيكُم حَاصِبًا فَسَتَعلَمُونَ كَيفَ نَذِيرِ ))؟
أرجو تلقي جواب واضح مفصل لو تكرمتم ..
الجواب:

إن الله سبحانه وتعالى أمرنا بالتدبر في القرآن ونهانا عن الأخذ بالمتشابه وترك المحكم ومن التدبر البحث في كل الآيات المرتبطة بالموضوع ونذكر بعض الآيات التي تنفي الجسمية ثم نعرج إلى الآيتين المذكورتين في السؤال.
1- قال تعالى: (( يَعلَمُ مَا يَلِجُ فِي الأَرضِ وَمَا يَخرُجُ مِنهَا وَمَا يَنزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعرُجُ فِيهَا وَهُوَ مَعَكُم أَينَ مَا كُنتُم وَاللَّهُ بِمَا تَعمَلُونَ بَصِيرٌ )) (الحديد:4), فالآية صريحة بأن الله معنا أينما كنا فهو في كل مكان ومن هو هكذا لا يمكن أن يكون جسماً لعدم إمكان وجود الجسم في كل مكان, وما قال المجسمة في تأويلها (مع أنهم لا يقولون بالتأويل) من أن المراد إحاطة علمه بكل شيء فأنه يلزم عنه التكرار في الآية فأنه تعالى ذكر إحاطة علمه بكل شيء في أول الآية مع أن تأويلهم لا دليل عليه وخلاف الظاهر.
2- قال تعالى: (( أَلَم تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَعلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرضِ مَا يَكُونُ مِن نَجوَى ثَلاثَةٍ إِلَّا هُوَ رَابِعُهُم وَلا خَمسَةٍ إِلَّا هُوَ سَادِسُهُم وَلا أَدنَى مِن ذَلِكَ وَلا أَكثَرَ إِلَّا هُوَ مَعَهُم أَينَ مَا كَانُوا ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا عَمِلُوا يَومَ القِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيءٍ عَلِيمٌ )) (المجادلة:7) وهذه الآية كسابقتها تقيد سعة وجوده سبحانه في كل مكان فهو وصف نفسه بالعلم بما في السماوات والأرض ثم أعقبها بـ ((مَا يَكُونُ مِن نَجوَى ثَلاثَةٍ إِلَّا هُوَ رَابِعُهُم وَلا خَمسَةٍ إِلَّا هُوَ سَادِسُهُم وَلا أَدنَى مِن ذَلِكَ وَلا أَكثَرَ إِلَّا هُوَ مَعَهُم أَينَ مَا كَانُوا ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا عَمِلُوا يَومَ القِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيءٍ عَلِيمٌ )) (المجادلة:7), كدليل على تلك الإحاطة العلمية لأنه في كل مكان.
3- قال تعالى: (( وَلِلَّهِ المَشرِقُ وَالمَغرِبُ فَأَينَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجهُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ )) (البقرة:115), وهي واضحة في أن الله في كل مكان, والوجه هنا بمعنى الذات (انظر الإلهيات للشيخ السبحاني 2: 112).
وأما بخصوص الآيتين فننقل بخصوصهما كلام السبحاني, قال:
نعم, ربما يتوهم القاصر, دلالة الآيتين التاليتين على كونه سبحانه في السماء وأنه في جهة, وهما قوله سبحانه: (( أَأَمِنتُم مَن فِي السَّمَاءِ أَن يَخسِفَ بِكُمُ الأَرضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ, أَم أَمِنتُم مَن فِي السَّمَاءِ أَن يُرسِلَ عَلَيكُم حَاصِباً فَسَتَعلَمُونَ كَيفَ نَذِيرِ )) (الملك:16, 17), ولكن المتأمل فيما تقدمهما من الآيات يخرج بغير هذه النتيجة فإنه سبحانه يقول قبلهما: (( هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرضَ ذَلُولاً فَامشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِزقِهِ وَإِلَيهِ النُّشُورُ)) (الملك:15).
فهذه الآية تذكر نعمة الله سبحانه على أهل الأرض ببيان أنه جعل الأرض ذلولاً فسهل سلوكها, وهيأ لهم رزقه فيها, وعند ذلك ينتقل في الآية الثانية إلى ذكر أن وفرة النعم على البشر يجب أن لا تكون سبباً للغفلة والتمادي والعصيان, فليس من البعيد أن يخسف الأرض بهم, فإذا هي تمور وتتحرك وترتفع فوقهم كما ليس من البعيد أن ينزل عليهم ريحاً حاصباً ترميهم بالحصباء. فعند ذلك, عند معاينة العذاب, يخرجون من الغفلة ويعرفون الحق, وهذا هو هدف الآيات الثلاث.
وأما التعبير بـ (مَن فِي السَّمَاءِ), فيحتمل أن يراد منه من سلطانه وقدرته في السماء, لأنه مسكن ملائكته واللوح المحفوظ ومنها تنزل قضاياه وكتبه وأوامره ونواهيه كما أن منها ينزل رزق البشر, وفيها مواعيده: (( وفي السماء رزقكم وما توعدون )) فيصح التعبير بمن في السماء عن سلطانه وقدرته وكتبه وأوامره ونواهيه.
كما يحتمل أن يكون الكلام حسب اعتقادهم, بمعنى أأمنتم من تزعمون أنه في السماء أن يعذبكم بخسف أو بحاصب, كما تقول لبعض المشبهة: ((أما تخاف من فوق العرش أن يعاقبك بما تفعل)).
وهناك احتمال ثالث وهو ان يكون المراد من الموصول هو الملائكة الموكلون بالخسف والتدمير, فإن الخسف والإغراق وإمطار الحجارة كانت بملائكته سبحانه في الأمم السالفة.
فبعد هذه الاحتمالات لا يبقى مجال لما يتوهمه المستدل.
أضف إلى ذلك أنه سبحانه يصرح بكون إله السماء هو إله الأرض ويقول: (( وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَهٌ وَفِي الأَرضِ إِلَهٌ وَهُوَ الحَكِيمُ العَلِيمُ )) (الزخرف:84), فليس الإله بمعنى المعبود كما هو بعض الأقوال في معنى ذلك اللفظ, بل (الإله)) و((الله)) بمعنى واحد, غير أن الأول جنس والثاني علم ولو فسر أحياناً بالمعبود, فإنما هو تفسير باللازم, فإن لازم الألوهية هو العبادة, لا أنه بمعنى المعبود بالدلالة المطابقية.
فعلى ذلك فمفاد الآية وجود إله واحد في السماء والأرض وهذا يكون قرينة على أن المراد من قوله (مَن فِي السَّمَاءِ), هو أحد الاحتمالات الماضية.


السؤال: روايات مردودة وإن روتها كتب الشيعة

في احدى الحوارات مع مخالفين لمذهب أل البيتنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة عرض علي عدة روايات
1- زيد عن عبد الله بن سنان قال سمعت أبا عبد الله ع يقول أن الله ينزل في يوم عرفة في أول الزوال إلى الأرض على جمل افرق يصال بفخذيه أهل عرفات يمينا وشمالا ولا يزال كذلك حتى إذا كان عند المغرب ونفر الناس وكل الله ملكين بجبال المازمين يناديان عند المضيق الذي رأيت يا رب سلم سلم والرب يصعد إلى السماء ويقول نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة آمين آمين يا رب العالمين فلذلك لا تكاد ترى صريعا ولا كسيرا. الأصول الستة عشر عدة محدثين ص54
2- وفي الحديث: (( إن الله تعالى ينزل إلى السماء الدنيا في الثلث الأخير من الليل, وينزل عشية عرفة إلى أهل عرفة, وينزل ليلة النصف من شعبان )). عوالي اللئالي للأحسائي الجزء1 ص119
3- وعنه عن محمد بن يحيى عن عبد الله بن محمد عن علي بن الحكم عن أبان عن أبي عبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة قال: إن للجمعة حقا وحرمة فإياك أن تضيع أو تقصر في شيء من عبادة الله تعالى, والتقرب إليه بالعمل الصالح, وترك المحارم كلها, فان الله يضاعف فيه الحسنات, ويمحو فيه السيئات, ويرفع فيه الدرجات قال: وذكر أن يومه مثل ليلته, قال: فان استطعت أن تحييه بالصلاة والدعاء فافعل فإن ربك ينزل من أول ليلة الجمعة إلى سماء الدنيا فيضاعف فيه الحسنات ويمحو فيه السيئات فان الله واسع كريم. تهذيب الأحكام للطوسي الجزء الثالث ص3
4- علي بن إبراهيم, عن أبيه, عن ابن أبي عمير, عمن ذكره, عن أبي حمزة الثمالي قال: رأيت علي بن الحسين (عليهما السلام) قاعدا واضعا إحدى رجليه على فخذه فقلت: إن الناس يكرهون هذه الجلسة ويقولون: إنها جلسة الرب, فقال: إني إنما جلست هذه الجلسة للملالة والرب لا يمل ولا تأخذه سنة ولا نوم. الكافي الجزء الثاني ص661 (باب الجلوس), وسائل الشيعة للحر العاملي الجزء 12 ص106 - 10
5- أبي وأخي وجماعة مشايخي, عن محمد بن يحيى وأحمد بن إدريس معا \", عن حمدان بن سليمان, عن عبد الله بن محمد اليماني, عن منيع بن الحجاج عن يونس, عن صفوان الجمال قال: قال لي أبو عبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لما أتى الحيرة: هل لك في قبر الحسين ؟ قلت: وتزوره جعلت فداك ؟ قال: وكيف لا أزوره والله يزوره في كل ليلة جمعة يهبط مع الملائكة إليه والأنبياء والأوصياء ومحمد أفضل الأنبياء ونحن أفضل الأوصياء. فقال صفوان: جعلت فداك فنزوره في كل جمعة حتى ندرك زيارة الرب ؟ قال: نعم يا صفوان: الزم تكتب لك زيارة قبر الحسين وذلك تفضيل . بحار الأنوار للمجلسي الجزء 98 ص60
الجواب:

ان هذه الأحاديث وأمثالها ـ وبغض النظر عن سندها ضعيفاً كان أو صحيحاً ـ لا ينظر إليها ولا يعتنى بها, وذلك لما تضافر نقله من روايات أهل البيتنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ـ وفيها روايات صحاح ـ بعرض كل حديث على كتاب الله وما ثبت من سنة رسوله (صلى الله عليه وآله), فمنها قول رسول الله (صلى الله عليه وآله): (إن على كل حق حقيقة, وعلى كل صواب نوراً, فما وافق كتاب الله فخذوه, وما خالف كتاب الله فدعوه...) وأحاديث النزول إلى السماء الدنيا هذه وأشباهها لا تؤخذ بنظر الاعتبار لمخالفتها لكتاب الله وسنة رسوله (صلى الله عليه وآله) القطعية, وهذا الأمر ـ أي العرض على الكتاب الكريم والسنة القطعية ـ من القواعد الأساسية في الأخذ بالروايات من عدمه.. فكل رواية تخالف الكتاب الكريم والسنة القطعية إن لم تقبل التأويل فهي مردودة كائنة ما كانت, ولا يؤبه بصحة سندها من عدمه.


السؤال: روايات لا يفهم منها التجسيم

دخلت بعض المنتديات السلفيه ورأيتهم يستدلون ببعض المصادر على تجسيم الله والعياذ بالله فحببت ان أنقلها هنا لتجيبوا عليها
أحمد بن محمد عن البرقي عن النضر بن سويد عن يحيى الحلبي عن عبد الله بن مسكان عن مالك الجهني قال: سمعت أبا عبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة يقول: أنا شجرة من جنب الله, أو جذوة, فمن وصلنا وصله الله.
بيان: الجذوة بالكسر: القطعة من اللحم, ذكره الفيروز آبادي, وقال: ما أحسن شجرة ضرع الناقة, أي قدره وهيئته, أو عروقه وجلده ولحمه, انتهى. والظاهر أن الترديد من الراوي.
بحار الأنوار للمجلسي الجزء 24 ص199 - 200
عن أمير المؤمنين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة قال:
أنا أصغر من ربي بسنتين. مصابيح الأنوار, الحجة سيد عبدالله شبر, ج2 الرواية 171
كتاب الامـالي للشيخ الصدوق..المجلس رقم24...الله يتزيـن كالمـرأة..والعيـاذ بالله
بحار الانوار الجزء52صفحة194 سطر7..قول علي..إن ربكم ليس بأعور
بحار الانوار الجزء3صفحه305رواية43
فهل هذه الروايات صحيحه أم ماذا..؟
الجواب:

ليس في الروايات - بغض النظر عن سندها - ما يشير إلى التجسيم, فالمقصود بجنب الله هو علي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة كما ورد عندنا في روايات, فالإمام يقول أنه قطعة من علي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة وهو من شجرة الإمامة الذي تمثلت أولاً بعلي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة.
وأما (ربي) المقصود بالرواية الثانية, فهو النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) فأنه يطلق على السيد والمربي بالرب كما هو الحال في رب الأسرة, وهو أصغر منه بسنتين في وفاته بناءاً على هذه الرواية.
وأما الرواية الثانية, فالإمام يرد على القائلين بربوبية الدجال بأن الرب لا يكون أعور.
فلا تجسيم في جميع تلك الروايات حتى لو كانت صحيحة.


هل ان عقيدة الفضل ابن شاذان -ان الله في السماء السابعه فوق عرشه-كمانقل الحشوية-رد شبهه
بسم الله الرحمن الرحيم
كالعاده نجد الوهابيه دوما ياخذون الاقوال المنسوبه الى العلماء من دون تمحيص
فقد اوردالوهابي هذه الوثيقه مستدلا بها على الفضل ابن شاذان قال ان الله
في السماء السابعه فوق العرش
وهذه عقيده السنه في الله
وهذه هي الوثيقه
الايضاح
لابن شاذان
واكثرهم وقوله شهاده ان لااله لاا لاله وان محمد رسول الله وان الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة في السماء السابعه فوق العرش كما وصف نفسه نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ان القائل ليس الفضل بل هو ابن قتيبه
وقال أبو الحسن علي بن محمد بن قتيبة: ومما وقع عبد الله بن حمدويه البيهقي وكتبته عن رقعته إن أهل نيسابور قد اختلفوا في دينهم وخالف بعضهم بعضا "

إثما " عظيما " وبها شيخ يقال له الفضل بن شاذان يخالفهم في هذه الأشياء وينكر عليهم أكثرها، وقوله: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا " رسول الله وأن الله عز وجل في السماء السابعة فوق العرش كما وصف نفسه عز وجل وأنه جسم فوصفه بخلاف المخلوقين في جميع المعاني، ليس كمثله شئ وهو السميع البصير
************
واقول ماهذا الغباء المطبق المتكلم ابن قتيبه وصاحبنا يقول ابن شاذان غباء
عجيب والمهم لنرى من هو ابن قتيبه
الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الثالث عشر || القسم : الرجال
علي ابن محمد بن قتيبة غير موثّق، ولا ممدوح مدحاً يعتدّ به، هو الصحيح، واللّه العالم.

اذن الكلام مردود من قبله




شبهة الشاب الأمرد من كتب الشيعة ..!!

قال الوهابي مدلساً :


قال يعقوب السراج لأبي عبدالله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة : ( إن بعض أصحابنا يزعم أن لله صورة مثل الإنسان , وقال أخر : إنه في صورة أمرد جعد قطط ) ,,,

التوحيد لابن بابويه القمي ص 103-104 , بحار الأنوار ج3/304 ,,,

الرد :

الرواية مبتورة بترها لكي يدلس على القراء و يخدعهم إليكم الرواية كاملة :

بحار الأنوار - للعلامة المجلسي - الجزء الثالث الصفحة 304

42 - يد : ابن المتوكل ، عن الحميري ، عن ابن عيسى ، عن ابن محبوب ، عن يعقوب السراج قال : قلت لابي عبدالله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة : إن بعض أصحابنا يزعم أن لله صورة مثل الانسان وقال آخر إنه في صورة أمرد جعد قطط ! فخر أبوعبدالله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ساجدا ثم رفع رأسه فقال : سبحان الله الذي ليس كمثله شئ ، ولا تدركه الابصار ، ولا يحيط به علم ، لم يلد لان الولد يشبه أباه ، ولم يولد فيشبه من كان قبله ، ولم يكن له من خلقه كفوا أحد ، تعالى عن صفة من سواه علوا كبيرا .


التوحيد - الشيخ الصدوق - ص 103 - 104باب انه عز وجل ليس بجسم ولا صورة
19 - حدثني محمد بن موسى بن المتوكل رحمه الله ، قال : حدثنا عبد الله بن جعفر الحميري ، عن أحمد بن محمد بن عيسى ، عن الحسن بن محبوب ، عن يعقوب السراج ، قال : قلت لأبي عبد الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة : إن بعض أصحابنا يزعم أن لله صورة مثل صورة الإنسان ، وقال آخر : إنه في صورة أمرد جعد قطط ، فخر أبو عبد الله ساجدا ، ثم رفع رأسه ، فقال : سبحان الله الذي ليس كمثله شئ ، ولا تدركه ‹ صفحة 104 › الأبصار ، ولا يحيط به علم ، لم يلد لأن الولد يشبه أباه ، ولم يولد فيشبه من كان قبله ، ولم يكن له من خلقه كفوا أحد ، تعالى عن صفة من سواه علوا كبيرا .انتهى
"
"

فيتضح لنا أن الإمام نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة قد نفى ذلك عن الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة و بين فساد هذا المعتقد ...
السائل وجه سؤاله للامام فنقلوا السؤال الذي قال به أن هناك بعض أصحابنا يزعمون أن كذا و كذا ..
و طلب الرد من الامام
فأجابه الامام و نفى ذلك تماماً فأين هذا الشاب الأمرد الذي يتكلمون عنه ..؟؟





شبهة / الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ينزل في بيت فاطمة ويضع يده على رأس الحسين
هذه الوثيقة من شبكة الدفاع عن السنة بعنوان
بيت فاطمة



وقد اورده موقع فيصل نور الوهابي الناصبي بعنوان
الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ينزل في بيت فاطمة ويضع يده على رأس الحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة





وللرد على ذلك نقول :

هذا هو الحديث بالكامل مع السند
حدَّثني أبي ـ رحمه الله ـ عن سعد بن عبدالله ، عن محمّد بن عيسى بن عُبيد اليقطينيِّ ، عن محمّد بن سِنان ، عن أبي سعيد القَمّاط عن ابن أبي يَعفور ، عن أبي عبدالله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة «قال : بينما رسول الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة في منزل فاطمة عليها السلام والحسين في حِجره إذ بكى وخرَّ ساجداً ، ثمَّ قال : يا فاطمة بنت محمّد! إنَّ العليَّ الأعلى ترائي لي في بيتك(1) هذا في ساعتي هذه في أحسن صورة وأهْيَأ هَيئة ، وقال لي : يامحمّد أتحبّ الحسين؟ فقال : نعم ؛ قُرة عيني ورَيحانتي وثمرة فؤادي ؛ وجلدة ما بين عيني ، فقال لي : يا محمّد ـ ووضع يده على رأس الحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ـ بورك من مولود عليه بركاتي وصلواتي ورحمتي ورضواني ؛ ولعنتي وسخطي وعذابي وخزيي ونكالي على مَن قَتَلَه وناصَبَه وناواه ونازَعَه ، أما إنّه سيّدُ الشّهداء مِنَ الاُوَّلينَ والآخِرينَ في الدُّنيا والآخرَة ـ وذكر الحديث ـ » .

الحديث ( ضعيف ) بمحمد بن سنان

فقد ضعفه النجاشي في رجاله حيث قال: وهو رجل ضعيف جداً، لا يعوَّل عليه، ولا يُلتفَت إلى ما تفرَّد به.
وقال الشيخ: محمد بن سنان مطعون عليه، ضعيف جداً، وما يستبد بروايته ولا يشركه فيه غيره لا يُعمل عليه.
وقال المفيد في رسالته العددية: ومحمد بن سنان مطعون فيه، لا تختلف العصابة في تهمته وضعفه، وما كان هذا سبيله لا يُعمل عليه في الدين.

وقال المحقق الخوئي: ولولا أن ابن عقدة والنجاشي والشيخ والشيخ المفيد وابن الغضائري ضعَّفوه وأن الفضل بن شاذان عدَّه من الكذابين، لتعيّن العمل برواياته، ولكن تضعيف هؤلاء الأعلام يصدّنا عن الاعتماد عليه والعمل برواياته ( 1 ).

ومحمد بن سنان ضعيف على المشهور المنصور، فقد قال فيه النجاشي: وهو رجل ضعيف جداً لا يُعوَّل عليه، ولا يُلتفت إلى ما تفرد به، وقد ذكر أبو عمرو في رجاله، قال: أبو الحسن علي
بن محمد بن قتيبة النيشابوري، قال: قال أبو محمد الفضل ابن شاذان: لا أحل لكم أن ترووا أحاديث محمد بن سنان ( 2 ).

وقال الشيخ الطوسي في الفهرست: محمد بن سنان، له كتب، وقد طُعن عليه وضُعِّف ( 3 ).
وقال ابن الغضائري: ضعيف غالٍ، يضع الحديث، لا يُلتَفَت إليه ( 4 ).


المصادر :
( 1 ) معجم رجال الحديث 16/160.
( 2 ) رجال النجاشي 2/208.
( 3 ) الفهرست، ص 219.
( 4 ) رجال ابن الغضائري، ص 92.


وثانيا : حتى لو قلنا بصحة الحديث فالمقصود من الحديث بالعلي الأعلى ليس الله سبحانه وتعالى بل هو جبرئيل نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة .. فقد ذكر في حاشية هذا الحديث
( المراد به رسوله جَبرئيل أو يكون الرّائي غاية الظّهور العلميّ على سبيل الكناية ، كما قاله العلاّمة المجلسيّ ـ رحمه الله )
وهذا قول العلامة المجلسي رحمه الله : : «إنّ العليّ الأعلى» أي رسوله جبرئيل ، أو يكون التّرائي كناية عن غاية الظّهور العلميّ ، و «حسن الصّورة» كناية عن ظهور صفات كماله تعالى له ، و «وضع اليد» كناية عن إفاضة الرّحمة ـ انتهى




شبهة /نزول الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ومحاربته مع علي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



للرد على ذلك نقول :


اولا :
ان كانت المشكلة تكمن في فقرة نزول الله سبحانه وتعالى فليس المقصود هنا هو النزول حسب ما ذهبتم إليه فظاهر الآية أن الملائكة عطف على لفظ الجلالة ثم إن من الضروري الثابت بالضرورة من الكتاب و السنة أن الله سبحانه و تعالى لا يوصف بصفة الأجسام و لا ينعت بنعوت الممكنات مما يقضي بالحدوث

ومن المعلوم ان اهل البيت ادرى بما في البيت


في التوحيد، و المعاني، عن الرضا نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة: في قوله تعالى: «هل ينظرون إلا أن يأتيهم الله في ظلل من الغمام» قال: يقول: هل ينظرون إلا أن يأتيهم الله بالملائكة في ظلل من الغمام و هكذا نزلت، و عن قول الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة. «و جاء ربك و الملك» صفا صفا قال: إن الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لا يوصف بالمجيء و الذهاب، تعالى عن الانتقال و إنما يعني به و جاء أمر ربك و الملك صفا صفا.

أقول: قوله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة يقول هل ينظرون، معناه يريد هل ينظرون فهو تفسير للآية و ليس من قبيل القراءة.


ثانيا :
لم يذكر لنا مصدر الوثيقة للنظر في سنده فهذه الوثائق لا يحتج بها ان كانت غير مسنوده وبلا مصدر





شبهة / زيارة الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لأمير المؤمنين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة في قبره


وللرد على ذلك نقول :

لماذا لم تراجع الهامش يا وهابي لمعرفه معنى زيارة الله


حدّثني أبي ؛ وأخي ؛ وجماعة مشايخي ـ رحمهم الله ـ عن محمّد بن يحيى ؛ وأحمدَ بن إدريسَ ، عن حَمدانَ بن سليمان النّيسابوريّ ، عن عبدالله بن محمّد اليمانيِّ ، عن مَنيع بن حَجّاج ، عن يونسَ ، عن صَفوانَ الجمّال "قال : قال لي أبو عبدالله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة : لمّا أتى الحِيرةَ هل لك في قبر الحسين ؟ قلت : وتَزورُه جُعِلتُ فِداك؟ قال : وكيف لا أزورُه واللهُ يَزورُه(1) في كلِّ ليلة جُمُعة يهبط مع الملائكة إليه والأنبياء والأوصياء ومحمّد أفضل الأنبياء ، ونحن أفضل الأوصياء ، فقال صَفوانُ : جعلت فِداك فنَزوره في كلِّ جمعة حتّى نُدركَ زيارة الرّبِّ ؟ قال : نَعَم ، يا صَفوان ألزم ذلك تكتب لك زيارةُ قبر الحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ، وذلك تفضيل وذلك تفضيل"

1 ـ قال العلاّمة المجلسيّ ـ رحمه الله ـ : زيارته تعالى كناية عنع إنزال رحماته الخاصّة ـ صلواته عليه وعلى زائريه ـ . وقال العلاّمة الاُميني ـ رحمه الله ـ : زيارة الرَّبّ سبحانه في هذا الحديث وما في ص 35 إمّا توجيه عنايته الخاصّة بإسبال فيضه المتواصل عليه ، أو إبداء شيءٍ مِن مظاهر جلاله العظيم الّذي تجلّى للجبل فجعله دَكَاً وَخَرَّ مُوسى صَعِقاً ، والإمام نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة كان يزوره ليدرك هاتيك العناية الخاصّة ، أو يشاهد تلك المظاهر اللَّطيفة الّتي كانت لتشريفهم ، ولذلك كانوا يتحمّلون مشاهدته ، ولأنّ مقامهم أرفع مِن مقام موسى الّذي لم يتحمّله





شبهة: عن مولانا [الإمام] الصادق نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة حتى ان الله تعالى يزور[ الإمام] الحسين[ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة] ويصافحه ويقعد معه على سرير فما معنى هذه الرواية ؟.

الجواب: لقد روى السيّد هاشم البحراني أعلى الله مقامه حديثاً في كتابه مدينة المعاجز (ج 3 ص 463 ح رقم 980 ) عن الإمام المعظَّم الصادق نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة، وفيه: أن الله تعالى يجلس مع الإمام الحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة على سريرٍ، وهي التالي: أخبرني أبو الحسين محمد بن هارون ، عن أبيه ، عن أبي علي محمد بن همام ، عن أحمد بن الحسين ، المعروف بابن أبي القاسم ، عن أبيه ، عن الحسين بن علي ، عن محمد بن سنان ، عن المفضل بن عمر قال : قال أبو عبد الله - نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة - : لما منع الحسين - صلوات الله عليه - وأصحابه الماء نادى فيهم : من كان ظمآن فليجيء، فأتاه [ أصحابه ] رجلاً رجلاً فجعل إبهامه في راحة واحدهم ، فلم يزل يشرب الرجل [ بعد ] حتى ارتووا ، فقال بعضهم لبعض : والله لقد شربت شراباً ما شربه أحد من العالمين في دار الدنيا .فلما قاتلوا الحسين - نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة - ، وكان في اليوم الثالث عند المغرب ، أقعد الحسين رجلا رجلا منهم يسميهم بأسماء آبائهم فيجيبه الرجل بعد الرجل ، فيقعدون حوله ، ثم يدعو بالمائدة فيطعمهم ويأكل معهم من طعام الجنة ويسقيهم من شرابها ، ثم قال أبو عبد الله - نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة - : والله لقد راتهم عدة كوفيين ولقد كرر عليهم لو عقلوا .قال : ثم خرج لرسلهم فعاد كل واحد منهم إلى بلادهم ، ثم أتى بجبال رضوي ، فلا يبقى أحد من المؤمنين إلا أتاه ، وهو على سرير من نور قد حف به إبراهيم وموسى وعيسى وجميع الأنبياء ، ومن ورائهم المؤمنون والملائكة ينظرون ما يقول الحسين - صلوات الله عليه - . قال : فهم بهذه الحال إلى أن يقوم القائم - نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة - وإذا قام القائم - نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة - وافوا فيها بينهم الحسين حتى يأتي كربلاء فلا يبقى أحد سماوي ولا أرضي من المؤمنين إلا حفوا بالحسين - نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة - حتى أن الله تعالى يزور الحسين ويصافحه ويقعد معه على سرير .يا مفضل هذه والله الرفعة التي ليس فوقها شئ ولا دونها شئ ولا ورائها الطالب مطلب .
نقول في معالجة الخبر: إن ذيل الرواية المتقدمة ظاهر في تشبيه الذات الإلهية بلوازم الجسمية وهو أمرٌ باطلٌ بالضرورة العقلية والشرعية، لأن الله تعالى منزّه عن المادة ولوازمها من الجسمية والتشبيه، لذا لا يبعد أن يكون ذيل الرواية - وهو موضع الشاهد فيها - من تلفيقات المنافقين فدسوها في الرواية للتشكيك بمعاجز الإمام الحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة وتضعيف عقيدة المؤمنين بمعاجز الأئمة الطاهرين سلام الله عليهم أجمعين، لذا لا يجوز الركون إلى الذيل الوارد في الرواية وذلك لأن الله سبحانه وتعالى ليس بجسم ولا يجوز عليه الحركة والسكون والانتقال والمصافحة والجلوس على السرير، وليس في مكان دون آخر، ولا يخلو منه مكان سبحانه ولا يتصف بالمادة ولوازمها، تعالى عما يصفون .
، نعم؛ يمكن تأويل زيارة الله تعالى له ومصافحته والجلوس معه على سرير بحملها على المعنى المجازي لا الحقيقي، فنحمل كلَّ هذه الألفاظ المتشابهة على المعنى المجازي وهي كناية عن قرب شأن الإمام الحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة من الله تعالى الحاضر معه والمسدد له لشدة محبته الكاملة للإمام الحسين (سلام الله عليه)؛ ولكنه معنىً لا يفهمه كلُّ الناس إلا الأدباء والعلماء العارفون بلحن خطابهم (سلام الله عليهم) وعارفون بمعاني الحقيقة والمجاز، لأن الألفاظ المتشابهة بحاجة إلى المحكمات العقلية والنقلية.




رد مع اقتباس
قديم 28-06-2017, 02:48 PM   #2

خادمة الزهراء (عليهاالسلام)


الصورة الرمزية نور الولاية
نور الولاية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 24
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 11-12-2017 (11:19 AM)
 المشاركات : 42,847 [ + ]
 التقييم :  5802
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


نَشَّگُرَّ لْكٌمْ هَــٰذِهـِ اَلْمُسَاهَمَّةٌ اَلْرَّائِعَةَ
كَمَا نَشَّگُرَّ لْكٌمْ تَوَاجَدَّكُم وَتَوَاصِلَكُمْ
نَرَّتَقِبْ جَدٌيْدّگَمْ بِشَوَوَوَوَقَ
يَعٌطِيَكّ إِلّـفَ عٌافّيِهَ
تَحِيَّاتِنْا لَكُمْ


 

رد مع اقتباس
قديم 06-06-2018, 07:41 PM   #3

خادمة البتول


الصورة الرمزية **دموووع**
**دموووع** غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 05-10-2018 (03:25 PM)
 المشاركات : 23,780 [ + ]
 التقييم :  725
 الجنس ~
Female
 SMS ~
ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد
لوني المفضل : Limegreen
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم



تســلم الآياآآدى ع هذا الإختيآآر الرائع
يعطيكم العاافيه ع هذا الطرح المميز

موفقين إن شاء الله

تحيااتي لكم


 

رد مع اقتباس
قديم 06-06-2018, 08:00 PM   #4



الصورة الرمزية الجفراوي الموالي
الجفراوي الموالي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (09:23 PM)
 المشاركات : 3,156 [ + ]
 التقييم :  714
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم



أطروحة موفقة
تستحقون الشكر والثناء
وفقكم الله لما فيه خير وبركة


 
 توقيع : الجفراوي الموالي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 06-10-2018, 08:08 AM   #5
المدير العام
المـديرة العـامة


الصورة الرمزية محبــة الميــامين
محبــة الميــامين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 37
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : اليوم (12:26 PM)
 المشاركات : 34,611 [ + ]
 التقييم :  555
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


أحســـــنتمـ وبارك الله فـــــيكمـ
اختيـــــار رائع وراقي في محتـــــواهـ
طبـــــتم وطابت أنفاسكم المباركة تشكروا على
هذا الطرح العطر القيم؛ لا عدمنا عطائكم المتواصل
تقبل مروري و وردي المتواآآااضع
تحيــــــــاآآآآاتي لكم


 
 توقيع : محبــة الميــامين

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




Loading...

أقسام المنتدى

¤©§][§©¤][ منتــدى السيــاحة والصــور ][¤©§][§©¤ @ المنتــدى العـــام @ ¤©§][§©¤][الزهــراء ~ الأقســام الإســلامية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى القــرآن الكــريم @ المنتدى الإسلامي العام @ منتــدى السَيّـــدة فـاطمــة الزهــراء (عَليْها السّلام) @ منتــدى الإمــام القائمُ المنتظر (عجل الله فرجه) @ منتــدى عاشـــوراء الحســـين عَليْهِ السَـلّام @ منتدى العلماء والمراجع الاعلام @ منتــدى المناســبات العــام @ منتــدى مدرســة أهل البيت (عَلَيْهُمْ السَّلَامَ) @ منتــدى مجــلة الزهرا الثقــافية @ منتــدى الحــوار العــام ( المنبر الحر ) @ منتدى المسابقات الولائيه والعامه @ منتــدى الاخبــار والســياسة العامــة @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الأدبية والأقلام الواعدة ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الشــعر و القصيــد العــام @ قســم الخــاطرة والقــصة والطرائف المــعبرة @ ¤©§][§©¤][ منتــدى الصوتيــات والمرئيــات ][¤©§][§©¤ @ منتدى التصميم والجرافيكو الفوتوشوب والسويش والفلاش @ ¤©§][§©¤][ المنتديات المنوعة ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الترفيهي والمســابقات @ منتــدى الألعاب و التسلية @ منتــدى كرسي الاعتراف @ منتــدى الرياضــة العــام @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الثقافية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الطـلبة واللـغات @ منتــدى العــلوم والمعـرفة @ Gnaat English Forums @ منتــدى المكتبة الإسـلامية والعــامة @ منتــدى الســياحة والســفر @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الفنية والتقنية ][¤©§][§©¤ @ منتدى الكمبيوتر والإنترنت @ منتدى التقنيه و التطوير @ منتدى المسنجر والتوبيكات والموبايل والمسجات @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الإدارية الخاصة][¤©§][§©¤ @ منتدى الاعلانات والخاصة بالمنتدى دون غيره @ منتدى الاقتراحات والشكاوي @ منتدى التجارب للمشرفين @ منتدى الادارة والمشرفين @ قســم أفــراح أهــل البيــت (عليْهم السَلآم) @ قسم أحــزان أهــل البيــت (عليْهم السلآم), @ منتــدى الصــور الإسلاميـــة والولائيــــة @ منتــدى شهــر رمضــان المبـــارك @ ¤©§][§©¤][ المنتــديات الاجتماعــية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الأســرة @ منتــدى المــرأة (حواء) الخــاص @ منتــدى الطــفل زهـرة الحيـاة الـدنيا @ منتــدى الطــــب العـــام الحــديث @ منتدى الديكور والاثاث المنزلي @ منتــدى ~ الأكــلات الشــعبية العامــــة @ قسم تصميم المواقع @ منتــدى الصور العامــــة @ منتــدى الشــعر الفصيــح @ منتــدى الرجــل (آدم) الخــاص @ منتــدى الإمَــامْ عَلِيّ ابنْ أبي طَــالِب (عَلِيْـهِ الْسّلامْ) @ غرفة الادارة الخاصة @ منتدى المواضيع المكررة @ منتــدى الاســتضافة @ منتدى الارشيف @ ¤©§©¤{ منتـدى الدعـــاية والإعــلان }¤©§©¤ @ منتـدى الرسـول الأعـظم (صلَّ الله عليه وآله وسلم) @ منتــدى الإمــام الحسـن المجـتبى (عَلَيْهِ السَلّامْ) @ منتــدى الإمــام الحســين الشهيــد (عَليْهِ السَـلّام) @ منتـــدى الأئمة:: السجاد ، الباقر ، والصادق ( عليهم السلام ) @ منتــدى الأئمة:: الكاظم ، الرضا ، والجواد (عَليْــهِم السّلامْ) @ منتــدى الأئمة:: الهادي ، والعسكري (عَليْــهِما السَلّام) @ منتــدى الذريــة الزاكيــة لآلِ البيــت سلام الله عليهم @ ¤©§][§©¤][ منتــديات ألِ الْعصمَـــة صَلَواتُ الله وَسَلّامِهُ عَلَيّهمْ][¤©§][§©¤ @ ¤©§][§©¤][ منتــديات أعــلام الــورى عليهم السلام][¤©§][§©¤ @ منتـــدى الأدعيــة و الــزيارات والأذكــار اليــومية @ الأوراد الخـاصة بالشهــر الفضـــيل @ أعــمال ليالــي القــدر @ أهـل البيـت (عليّهمٌ السَّلامْ) في رمضان @ منتــدى لوازم حــواء مكياج و إكسسوارات @ ¤©§©¤{ المنتديات الموسمية }¤©§©¤ @ مــنبر عاشـــوراء الحســـين @ منتــدى مناسبة الأربعين من صــفر @ منتـــدى شهـــر ذو الـحــجة @ منتــدى أخبــــار الأعضـــاء من تراحيب وتهنئات و تعازي @ قســم خــــاص للإعــلان والدعــاية @ منتــــدى المنـــاسبـــات العــــأمة @ أفراح ومواليـــد أهل البيت (عَلْيُهْم السَلّام) @ أحزان ومآتم آل البيت صلوات الله وسلامه عليهم @ الفقــه الإسلامي - أحكــام ومسائــل @ ثقافـــة الشريعــــة الإسلامــــية @ الشيــــطان والأنســـــان @ فــرع لنشر إعلانات التسويق @ شـهر رجـب أعمـال و مناسـبات @ ¤©§][§©¤][ الزهــراء /قســم الصحــة الطــــب العـــام ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الطــب البــديل والعــلاج الشعبـــي @ مما ورد عن آل العــصمة حول الطــب @ ¤©§][§©¤][ الزهــراء / قســم المـــائدة ~ المطبــخ ][¤©§][§©¤ @ منتــدى ~ المعجنــات والحلــويات @ منتــدى الشيــخ العلامــة الحجــازي الرمــيثي @ منتــدى‎ إكسـسووارات ‎‏الأطفـــآآآل @ منتــدى أعــلام أنــآآآرة سمـــاء الطفــوف @ منتــدى المــجتمع و العــلاقات العامـة @ منتـــدى الـــرياضة المحليــة و الخــليجية @ قســم التفســير والإعجــاز في القرآن الكريم @ ¤©§][§©¤][ المنتــديات العــــامة ][¤©§][§©¤ @ ¤©§][§©¤][ منتــدى المناســبات الولائيــة][¤©§][§©¤ @ فــرع خــاص للعتــرة الطــاهرة @ منتــدى الصــورة المــعبرة @ منتــدى قراءة وفــكر مستبصر @ منتـدى شخصيات عاصرت النبي الأكرم والأئمة (صَلىواتٌ اللهُ وسلامه عَلَيْهِم) @ شهر شـعبان أعمــال و مناسـبات @ منتــدى ســفرة رمضان @ RSS @ ¤©§][§©¤][ منتـدى عالم الطبيعة][¤©§][§©¤ @ منتــدى عـــالم البيئة الطبيعية @ منتدى الصحة العامة للحيونات البرية والبحرية والأشجار @ منتــدي عــالم الحيــوانات البريــة و البحـــرية @ منتدى إكسسوارات عامة للبيئة وعالم الحيوان والطيور والأسماك @ قسم العترة الطاهر @ القسم العلاجي القراني تفسير الاحلام والتفائل والاستخارة @ قسم العلاجات الروحانية @ قسم التفائل والاستخارة @ قسم تفسير الاحلام @ قسم الدروس الروحانية @ قسم الصوتيات والمرئات خاصة بالشيخ @ خـــاص بـ # دورات # التـأهيل المهني @ ¤©§©¤{ منتــدى المناسبات العــامة }¤©§©¤ @ قســم الخـــدمات العـــامة @ أقــوال وحـــكم @ فرع خاص لصيانة وتركيب المعدات المنزلية والمكتبية @ منتــدى مــال وأعمــال @



Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Support : Bwabanoor.Com
HêĽм √ 3.1 BY:
! ωαнαм ! © 2010