اعضاء منتدانا الكرام يمنع كتابة اي موضوع خارج القسم المخصص له وخلافه سيتم حذف الموضوع وحضر العضو الذي لايلتزم بشروط المنتدى تحذير اداري

نرحب اجمل وارق ترحيب بكافة اعضاء وزوار منتدياتنا الكرام .. اهلا وسهلا كلمة الإدارة


الإهداءات



إضافة رد
#1  
قديم 17-05-2020, 11:26 PM
خادمة الزهراء (عليهاالسلام)

نور الولاية غير متواجد حالياً
    Female
اوسمتي
وسام العطاء الفعايات الموالية المميزة الثقافه اداري مشع 
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 24
 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 فترة الأقامة : 3684 يوم
 أخر زيارة : اليوم (04:41 PM)
 الإقامة : بلاد الرافدين
 المشاركات : 22,530 [ + ]
 التقييم : 10713
 معدل التقييم : نور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond reputeنور الولاية has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي النص المهدوي - قراءات معاصرة



بسم الله الرحمن الرحيم


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رئيس التحرير
وجود النص الديني بشكل عام والمهدوي على وجه الخصوص من المسلَّمات، فإنكار البعض - بحجج مهما كثرت - لا يغيِّر هذه المسلَّمة.
الكلام في فهم هذا النص وضبطه لمعرفة قصد المتكلم، فما هي الآليات التي نصل من خلالها إلى ضبط هذا الفهم؟ بحيث يمكن للمتلقّي عندما يقرأ النص أن يقول: (لو ظهر صاحب النص وبيَّن ما يقصده لكان هو ما فهمته أنا).
من هنا نشأت عدَّة دراسات ووضعت مناهج في نظرية المعرفة لقراءة النص.
وحديثنا بشكل خاص عن النص المهدوي وإن كان من جهة المنهج والضوابط لا يختلف عن النص الديني بل عن كثير من النصوص العقلائية.
هذا فيما إذا تجاوزنا مسألة طريق وصول النص وآليات إثبات صدوره.
وقد ذُكرت لقراءة النص أشكال مختلفة، منها:
القراءة القشرية الحشوية: والمعبَّر عنها في بعض الكتابات بالظاهرية والتي تنشأ من السطحية في فهم النص دون الرجوع إلى ضوابطه، ويبتلي بها كثير من الناس وبعض المثقفين بحجة عدم الحاجة إلى الآليات التخصصية باعتبار أن واقع النص - المهدوي بالخصوص - قد جُعِل في متناول اليد لئلا يلزم نقض الغرض.
القراءة القَبْلِيَّة: الناشئة عن امتلاء عقل القارئ بآراء وقبليات مُسْبقة وبطبيعة الحال لا ترجع هذه القَبْليات إلى قواعد وضوابط تخصصية، بل ترجع إمّا لعقيدة فاسدة أو فكرة مشوَّشة أو تبعية لفهم معين أو حسن ظن بطرف ما وهكذا.
القراءة التأويلية الذوقية: والغالب أنها تنشأ من تعالي أصحابها بدعوى امتلاكم الفهم الصحيح والقدرة الكافية التي تؤهِّلهم لفهم المراد من النص بعيداً عن الضوابط والآليات المعدة لقراءته.
القراءة التطبيقية الإسقاطية على الواقع: وتكثر مشاهدتها في النص المهدوي من خلال تطبيق الأسماء والعلامات والمفاهيم على الواقع الخارجي دون أي ضابطة تُذكر، مع أن النص له قابلية أوسع مما طبِّق عليه، بل قد لا ينطبق على ما تم تطبيقه عليه.
القراءة الاجتزائية وتقطيع النصوص: وهذه قد تكون للاستفادة من موارد النص في إثبات المدَّعى، وهي حالة صحيحة ما دامت تخضع للضوابط المعدَّة لقراءة النص، حالها حال العلوم الأخرى وقراءة نصوصها، فإنه قد تُلجئ القارئَ عِدَّةُ ظروف تدفعه إلى تقطيع النص، وقد مرَّت النصوص الدينية في عصر الغيبة الصغرى وأوائل عصر الغيبة الكبرى بعملية تقطيع، بيد أنها لم تفقدها قيمتها المعرفية والاستدلالية، نعم لا يخفى أن عملية التقطيع تُفقِد النص - في بعض الأحيان - عدداً من القرائن يمكن أن يعتمد عليها في الوصول إلى المطلوب.
على أنَّه قد لا يؤخذ محل الشاهد بما له من دلالة على المدَّعى إنما يُبتر النص ويقطَّع لأجل جرِّه لإثبات دعوى مزيفة قد تم البناء عليها مسبقاً، فتدخل القراءة الاجتزائية في القراءة الإسقاطية؛ لأن اجتزاء النص لأجل إسقاطه على دعوى معيَّنة - دون بقية مفرداته التي قد لا تخدم من قام بعملية التطبيق - قد توصف بعملية إسقاط اجتزائي.
القراءة النفعية: وهي قراءة تجارية مدفوعة الثمن، فإن قارئ النص لا يؤمن بما يقوله أو يكتبه، ولكن دُفع له ثمن هذه القراءة لأجل غاية معيَّنة، وهي قراءة قديمة تحدَّث عنها القرآن الكريم قائلاً: ﴿وَلا تَشْتَرُوا بِآياتِي ثَمَناً قَلِيلاً﴾ (البقرة: ٤١ / المائدة: ٤٤)، ﴿فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هذا مِنْ عِنْدِ اللهِ لِيَشْتَرُوا بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا يَكْسِبُونَ﴾ (البقرة: ٧٩).
القراءة الجدلية: ليس الهدف منها الظفر بواقع معنى النص وإيصال مقاصد قائله إلى الناس، وإنما لأجل غايات ومقاصد مختلفة وأهداف عديدة ذُكرت في صناعة الجدل من علم المنطق.
القراءة المؤدلجة: قراءة تحمل - تجاه النص - عقيدة خاصة يُبتلى بها جملة من أصحاب المذاهب والأديان عند قراءتهم لنصوص دينٍ أو مذهب آخر، وكما تُعهد لدى بعض أتباع المذاهب والأديان ممن يقرؤون النصوص الدينية في إطار ضوابط ومعايير، إلّا أنها غير تجردية، وكأنها قراءة قَبْلية، فظاهرها أنها قراءة تخصّصية أُخضع نصها إلى ضوابط مقبولة، ولكنه أنتج نتائج لا تلامس واقع النص والمقصود منه، وتدخل في إطار التقسيم القرآني الذي تحدَّث عنه بقوله تعالى: ﴿هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتابَ مِنْهُ آياتٌ مُحْكَماتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتابِ وَأُخَرُ مُتَشابِهاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ ما تَشابَهَ مِنْهُ ابْتِغاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغاءَ تَأْوِيلِهِ وَما يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ﴾ (آل عمران: ٧).
القراءة الجماهيرية الحماسية: تحصل استثماراً لحدثٍ معيَّن يُخضع فيه القارئُ النصَّ إلى آليات آنية يقصد من ورائها استثمار الجمهور، فيُلبس النص ثوباً غير ثوبه، وإن كان ليس دائماً يلبس النص غير ثوبه بل قد يكون حماسياً لكن ضمن المعنى الواقعي للنص، وقد تدخل في القراءة الاجتزائية.
القراءة التخصّصية التجرّدية: وهي التي ينبغي أن نكون عليها في قراءتنا لأي نص من النصوص، ولها ضوابط وآليات ومناهج مختلفة، إلّا أنها رغم اختلافها توصل القارئ إلى سلامة في قراءة النص وإحاطة بالمعنى المراد، وفي إطار هذه القراءة التخصّصية لابد أن نثير جملة من الأسئلة عند قراءة النص المهدوي.
ما هي الضوابط العقلائية أو الشرعية في قراءة النص المهدوي فيما إذا كان النص قطعياً أو صريحاً؟ وما هي الضوابط فيما إذا كان النص ظاهراً سواءً كان يعبِّر عن المعنى الحقيقي أو المعنى المجازي والكنائي؟
ما هي مساحة التأويل في قراءة النص المهدوي ومساحة التأثر بالخارج والرجوع إليه في تحديد مفاد النص المهدوي؟
وهل نتحاكم إلى سيرة العقلاء وحجية الظواهر في القراءة التأويلية للنصوص المهدوية، أو أننا لابد أن نقرأها بمعزل عن هذه المؤثرات فضلاً عن المؤثرات القَبْلية؟
هل يخضع النص المهدوي إلى ضوابط المتابعات الرجالية وجهة الصدور أو أنه باعتبار حديثه عن المستقبل يؤخذ كنصٍ مسلَّمٍ به لا يحتاج إلّا إلى قراءته المضمونية؟ وما هي ضوابط القراءة المضمونية للنص المهدوي؟
هل توجد عندنا قراءتان للنص المهدوي: قراءة بداعي الإثراء الفكري دون تحميل النتائج التي يصل إليها القارئ للناس، وقراءة أخرى تخصّصية تُعتبر نتائجها موجهة للناس للأخذ بها؟ فهل تشبه النصوصُ المهدويةُ النصوصَ العقائديةَ أو الفقهيةَ، أو أنها تختلف عنهما وتدخل في النصوص التاريخية؟ أو هي قسم جديد بحد ذاته ولا تشبه شيئاً من الأقسام المتقدمة؟
ثم أنَّه هل توجد حاكمية لجهة معينة على النص المهدوي - كما في حاكمية الفقيه على النص الفقهي - أو أنه نص مطلق؟
هل يتأثر النص المهدوي بالنزعة المادية أو الغيبية أو يختلف الحال فيه بلحاظ الموارد؟
هل نضع النص المهدوي للبعد الجهتي فيتأثر بالتقية أو أنه حديث عن المستقبل فلم تراعَ فيه التقية؟
هذه مجموعة من الأسئلة التي لابد أن توضع أمام قارئ النص المهدوي عندما يريد الكتابة في هذه القضية المهمة والحساسة.
نماذج في قراءة النص المهدوي:
الروايات الواردة في القضية المهدوية مختلفة، فبعضها تتحدث عن إمامة الإمام الثاني عشر (عجّل الله فرجه) ونسبه الشريف وولادته، وبعضها تتحدث عن غيبته وما يحصل فيها من أحداث وما ينبغي للمؤمنين فيها، وبعضها تتحدث عن علامات ظهوره، فيما تتحدث نماذج أخرى عما يحصل عند ظهوره، ويأتي السؤال هنا عن كيفية فهم هذه النصوص المهدوية، وما هي الآلية التي يمكن أن تُضبط بها قراءة هذه النصوص المهدوية.
من جهة أننا نجزم بأن النص المهدوي يريد أشخاصاً بعينهم وذواتاً بعينها ومدناً بعينها كما في مكة المكرمة والكوفة ومسجد السهلة وخروج الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) وأنه هو ابن الإمام الحسن العسكري نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة وهكذا عدد من المفاهيم الواردة في النص المهدوي.
فيما هناك نصوص أخرى قد يُفهم أن المقصود منها الكناية والمجاز ووراء الحقيقة التي يشير إليها اللفظ كسيف الإمام (عجّل الله فرجه) أو كون الدنيا بمنزلة راحة اليد عند الإمام (عجّل الله فرجه) أو مد الأسماع والأبصار للشيعة حتّى لا يكون بينهم وبين القائم بريد، أو أن المؤمن في زمان القائم وهو بالمشرق ليرى أخاه الذي في المغرب، أو أنه في زمان الظهور يكون ضوء البلاد ونورها مقتبس من نور الإمام (عجّل الله فرجه) بحيث لا يُحتاج معه إلى شمس ولا قمر، أو أنه في زمان ظهوره لا يكون على وجه الأرض مؤذ ولا شر ولا سمّ ولا فساد أصلاً.
أو أنه يورِّث الأخ أخاه في الأظلة ولم يورِّث الأخ من الولادة، وكحقيقة الدجال ويأجوج ومأجوج ومُلك الإمام (عجّل الله فرجه) وأنه يُعمِّر عمر الخليل عشرين ومئة سنة، أو تسعة عشر سنة وأشهر، أو مدة لبث أهل الكهف أو أنه يمتّع فيها طويلاً، أو غير ذلك.
وجملة من الحقائق التي تتحدث عنها روايات الرجعة كمخاطبة المؤمنين من أهل القبور: «يا هذا إنه قد ظهر صاحبك فإن تشأ أن تلحق به فالحق وإن تشأ أن تُقم في كرامة ربك فأقم»، وكحقيقة دابة الأرض ورجوع الأنبياء (عليهم السلام) لنصرة النبي (نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة) ومقتل إبليس وحزبه ورجعة يزيد وحزبه وقتل الإمام الحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة وأصحابه لهم، ورجعة بعض المنافقين وهكذا.
تعلل جملة من الروايات بأن ذلك يحصل لأن الدعوة سماوية ليست بأرضية، وأنه في زمانه لا يجد المؤمن موضعاً يصرف فيه ديناره ودرهمه لاستغناء الناس بفضل الله وفضل وليِّه.
هذه الجهات المتكثرة وغيرها تلزمنا بالرجوع إلى الآليات المعتمدة في قراءة النص المهدوي، وهي بشكل عام لا تختلف كثيراً عن آليات قراءة النصوص الأخرى إلّا في بعض الجوانب والتي ينبغي الإشارة إليها عند وجودها لكي يتم الالتفات إليها وأنها تتم قراءتها خارج آليات القراءة العامة للنص.



 توقيع : نور الولاية






وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ

فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ



رد مع اقتباس
قديم 18-05-2020, 01:36 AM   #2



الصورة الرمزية جنات النعيم
جنات النعيم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (08:21 PM)
 المشاركات : 9,742 [ + ]
 التقييم :  2940
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkblue
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
 توقيع : جنات النعيم

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اليوم ناديت أهل القبور بدموع لم ترحمها شهقات الرحيل فأي آه لم تسمعها
أجسادا فارقتنا وأرواحا عانقت أرواحنا بزفرات الرحيل
فيامن فارقتني ألم يأن لأن
تمسح رأس يتيمتك المفجوعه فيك فإني والله
حينما وقفت على قبرك
قتل الحزن فيني بقايا صمودي لا أعلم لماذا دوت
مني شهقات وأتبعتها آلالام من الذكريات فلم
يهدأ روعي وإلا أنا في أحضان قبرك أقبل ترابك
أقبل الرياحين والزهور وأقرأ عليك آيات فيها سر
سعادتك الأخرويه
رحم الله من قراء سورة الفاتحه
إلى روح الفقيد السعيد والدي الحاج علي المتوفي 1\9\1430

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 19-05-2020, 04:47 PM   #3



الصورة الرمزية أبو صالح جميل ع
أبو صالح جميل ع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 83
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 19-05-2020 (09:48 PM)
 المشاركات : 1,002 [ + ]
 التقييم :  90
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Darkolivegreen
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم



اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَّجَ قْائِمُ آلِ مُحَمَّدَ

جَــزَاكم الْلَّه خَيْـرَ الْجَـــزَاءَ ، لَطـرَحُك الْهَـادَف وَإِخْتِـارِكٌمْ الْقَيِّـمْ
جَعَلَّ اللهُ مَا كُتِبـمْ فِي مَـوَازِيّن حَســنَاك
وَرَفَـعَ الْلَّه قَــدَرَكم فِي الْدُنَيـا وَالْآخـرَّة
وَأَجْــزَلَ لَكٌــمْ الْعَطَـًـاءَ


 

رد مع اقتباس
قديم 19-05-2020, 04:47 PM   #4
VIP


الصورة الرمزية أم عيسى
أم عيسى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 99
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 23-05-2020 (08:50 PM)
 المشاركات : 1,344 [ + ]
 التقييم :  100
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


اللَّهُمَّ صَلِّ عَلىَ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّد
وعجل اللهم فرج وليك

مشكورين وجزيتم خيراً إن شاء الله
تقبلوا مروري بصفحتكم
فائق احترامي


 

رد مع اقتباس
قديم 22-05-2020, 12:38 PM   #5



الصورة الرمزية أم طاهر
أم طاهر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 78
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 23-05-2020 (09:32 PM)
 المشاركات : 1,626 [ + ]
 التقييم :  250
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


الصّلواتُ وَالسلَام علىمُحَمَّدَ وآلِه الْكِرامْ
آثابكٌم المولى ورَّحمِ والديكٌم
تقبل َالله منا ومنكٌم صَالح العمل


 
 توقيع : أم طاهر

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اللهم أغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا
اللهم انك عفوٌ تحب العفو فاعفو عنا


رد مع اقتباس
قديم 22-05-2020, 01:22 PM   #6



الصورة الرمزية أم عبدالله س.ف
أم عبدالله س.ف غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 98
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 23-05-2020 (09:28 PM)
 المشاركات : 1,149 [ + ]
 التقييم :  50
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم


اللهٌّم صلِ وسلم على محمدٍ وآلِ محمد
وعجل اللهٌّم فرجهم الشريف
آثابكم الباري وأجزل لكم الثناء


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




Loading...

أقسام المنتدى

¤©§][§©¤][ منتــدى السيــاحة والصــور ][¤©§][§©¤ @ المنتــدى العـــام @ ¤©§][§©¤][الزهــراء ~ الأقســام الإســلامية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى القــرآن الكــريم @ المنتدى الإسلامي العام @ منتــدى السَيّـــدة فـاطمــة الزهــراء (عَليْها السّلام) @ منتــدى الإمــام القائمُ المنتظر (عجل الله فرجه) @ منتــدى عاشـــوراء الحســـين عَليْهِ السَـلّام @ منتدى العلماء والمراجع الاعلام @ منتــدى المناســبات العــام @ منتــدى مدرســة أهل البيت (عَلَيْهُمْ السَّلَامَ) @ منتــدى مجــلة الزهرا الثقــافية @ منتــدى الحــوار العــام ( المنبر الحر ) @ منتدى المسابقات الولائيه والعامه @ منتــدى الاخبــار والســياسة العامــة @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الأدبية والأقلام الواعدة ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الشــعر و القصيــد العــام @ قســم الخــاطرة والقــصة والطرائف المــعبرة @ ¤©§][§©¤][ منتــدى الصوتيــات والمرئيــات ][¤©§][§©¤ @ منتدى التصميم والجرافيكو الفوتوشوب والسويش والفلاش @ ¤©§][§©¤][ المنتديات المنوعة ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الترفيهي والمســابقات @ منتــدى الألعاب و التسلية @ منتــدى كرسي الاعتراف @ منتــدى الرياضــة العــام @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الثقافية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الطـلبة واللـغات @ منتــدى العــلوم والمعـرفة @ Gnaat English Forums @ منتــدى المكتبة الإسـلامية والعــامة @ منتــدى الســياحة والســفر @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الفنية والتقنية ][¤©§][§©¤ @ منتدى الكمبيوتر والإنترنت @ منتدى التقنيه و التطوير @ منتدى المسنجر والتوبيكات والموبايل والمسجات @ ¤©§][§©¤][ المنتديات الإدارية الخاصة][¤©§][§©¤ @ منتدى الاعلانات والخاصة بالمنتدى دون غيره @ منتدى الاقتراحات والشكاوي @ منتدى التجارب للمشرفين @ منتدى الادارة والمشرفين @ قســم أفــراح أهــل البيــت (عليْهم السَلآم) @ قسم أحــزان أهــل البيــت (عليْهم السلآم), @ منتــدى الصــور الإسلاميـــة والولائيــــة @ منتــدى شهــر رمضــان المبـــارك @ ¤©§][§©¤][ المنتــديات الاجتماعــية ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الأســرة @ منتــدى المــرأة (حواء) الخــاص @ منتــدى الطــفل زهـرة الحيـاة الـدنيا @ منتــدى الطــــب العـــام الحــديث @ منتدى الديكور والاثاث المنزلي @ منتــدى ~ الأكــلات الشــعبية العامــــة @ قسم تصميم المواقع @ منتــدى الصور العامــــة @ منتــدى الشــعر الفصيــح @ منتــدى الرجــل (آدم) الخــاص @ منتــدى الإمَــامْ عَلِيّ ابنْ أبي طَــالِب (عَلِيْـهِ الْسّلامْ) @ غرفة الادارة الخاصة @ منتدى المواضيع المكررة @ منتــدى الاســتضافة @ منتدى الارشيف @ ¤©§©¤{ منتـدى الدعـــاية والإعــلان }¤©§©¤ @ منتـدى الرسـول الأعـظم (صلَّ الله عليه وآله وسلم) @ منتــدى الإمــام الحسـن المجـتبى (عَلَيْهِ السَلّامْ) @ منتــدى الإمــام الحســين الشهيــد (عَليْهِ السَـلّام) @ منتـــدى الأئمة:: السجاد ، الباقر ، والصادق ( عليهم السلام ) @ منتــدى الأئمة:: الكاظم ، الرضا ، والجواد (عَليْــهِم السّلامْ) @ منتــدى الأئمة:: الهادي ، والعسكري (عَليْــهِما السَلّام) @ منتــدى الذريــة الزاكيــة لآلِ البيــت سلام الله عليهم @ ¤©§][§©¤][ منتــديات ألِ الْعصمَـــة صَلَواتُ الله وَسَلّامِهُ عَلَيّهمْ][¤©§][§©¤ @ ¤©§][§©¤][ منتــديات أعــلام الــورى عليهم السلام][¤©§][§©¤ @ منتـــدى الأدعيــة و الــزيارات والأذكــار اليــومية @ الأوراد الخـاصة بالشهــر الفضـــيل @ أعــمال ليالــي القــدر @ أهـل البيـت (عليّهمٌ السَّلامْ) في رمضان @ منتــدى لوازم حــواء مكياج و إكسسوارات @ ¤©§©¤{ المنتديات الموسمية }¤©§©¤ @ مــنبر عاشـــوراء الحســـين @ قسم مناسبة الأربعيـــن ـ 20 من صفر @ منتـــدى شهـــر ذو الـحــجة @ منتــدى أخبــــار الأعضـــاء من تراحيب وتهنئات و تعازي @ قســم خــــاص للإعــلان والدعــاية والتسويق @ منتــــدى المنـــاسبـــات العــــأمة @ أفراح ومواليـــد أهل البيت (عَلْيُهْم السَلّام) @ أحزان ومآتم آل البيت صلوات الله وسلامه عليهم @ الفقــه الإسلامي - أحكــام ومسائــل @ ثقافـــة الشريعــــة الإسلامــــية @ الشيــــطان والأنســـــان @ شـهر رجـب أعمـال و مناسـبات @ ¤©§][§©¤][ الزهــراء /قســم الصحــة الطــــب العـــام ][¤©§][§©¤ @ منتــدى الطــب البــديل والعــلاج الشعبـــي @ مما ورد عن آل العــصمة حول الطــب @ ¤©§][§©¤][ الزهــراء / قســم المـــائدة ~ المطبــخ ][¤©§][§©¤ @ منتــدى ~ المعجنــات والحلــويات @ منتــدى‎ إكسـسووارات ‎‏الأطفـــآآآل @ قســم أعــلام أنــآآآرة سمـــاء الطفــوف @ منتــدى المــجتمع و العــلاقات العامـة @ منتـــدى الـــرياضة المحليــة و الخــليجية @ ¤©§][§©¤][ المنتــديات العــــامة ][¤©§][§©¤ @ ¤©§][§©¤][ منتــدى المناســبات الولائيــة][¤©§][§©¤ @ فــرع خــاص للعتــرة الطــاهرة @ منتــدى الصــورة المــعبرة @ منتـدى شخصيات عاصرت النبي الأكرم والأئمة (صَلىواتٌ اللهُ وسلامه عَلَيْهِم) @ شهر شـعبان أعمــال و مناسـبات @ منتــدى ســفرة رمضان @ نشــر عشــوائي @ ¤©§][§©¤][ منتـدى عالم الطبيعة][¤©§][§©¤ @ منتــدى عـــالم البيئة الطبيعية @ منتدى الصحة العامة للحيونات البرية والبحرية والأشجار @ منتــدي عــالم الحيــوانات البريــة و البحـــرية @ منتدى إكسسوارات عامة للبيئة وعالم الحيوان والطيور والأسماك @ قسم العترة الطاهر @ القسم العلاجي القراني تفسير الاحلام والتفائل والاستخارة @ قسم العلاجات الروحانية @ قسم تفسير الرؤى "-" التفاؤل والاستخارة @ قسم الدروس الروحانية @ قسم الصوتيات والمرئات خاصة بالشيخ @ خـــاص بـ # دورات # التـأهيل المهني @ ¤©§©¤{ منتــدى المناسبات العــامة }¤©§©¤ @ قــسم الخــدمات العــامة @ أقــوال وحـــكم @ منتــدى مــال وأعمــال @ منتـــدى تفسيـــر المنـــامات والروئ @ قســـم الأبـــراج والطــــوالع @ قســم الأدعية والأذكار العــامة @ قسم التغذية @ قســم الزراعــة البستانية منها وفي المنــزل @ منتـــدى‎ الوبــاء ‎ الدولي @



Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Support : Bwabanoor.Com
HêĽм √ 3.1 BY:
! ωαнαм ! © 2010